×

ستون عاماً والعودة أقرب

ستون عاماً والعودة أقرب!! على الرغم مما تحمله هذه الذكرى من مرارة وألم...نعم ألم ! ألم حقيقي، ربما لا يشعر به إلا من اكتوى بنار
قديمة 10 - 06 - 2008, 06:56
المشاركة 1
ستون عاماً والعودة أقرب!!



ستون عاماً والعودة أقرب

على الرغم مما تحمله هذه الذكرى من مرارة وألم...نعم ألم ! ألم حقيقي، ربما لا يشعر به إلا من
اكتوى بنار الغربة، كان لا بد من هذه الحروف. لا تتصورون ما يحمله هذا اليوم من مشاعر مختطلة
ومعان صارخة. هنا أنزع كل الألقاب والمسميات والأوصاف...أسكتها قليلا فقد أتعبتنا يا سادة! هنا
صوت الإنسان...الذي لم يبق من إنسانيته سوى ما انتزعه عنوة من بين أنيابـ "هم"! و"هم" نسبة
إلى كل من يعادي حق الفلسطيني في الحياة والكرامة والحرية، وإن كان تحديد "هم" هنا أمر مخجل

ولا يليق في سطور أزعم أنها تحمل من الصدق والطهارة الكثير!



كيف تجيب طفلا صغيرا يعبث بخريطة عندما يتسائل : "وين فلسطين بالضبط، زهقت وأنا أدور عليها
بالخريطة؟!"، فتسرع في لهفة وحماس لتحديد موقعها وتضع أصبعك عليها! وببراءة يقترب الطفل أكثر
من الخريطة، ويدقق بعينيه مليا في الكلمة المطبوعة في الموضع الذي أشرت إليه...




ينظر إليك كأنك معتوه "مكتوب Israel...حتى شوفي هاي مدينة اسمها Tel Aviv "! تتذكر في
حينها بأن فلسطين غير موجودة أصلا على الخارطة المطبوعة في بريطانيا العظمى! وتسمع "ريز
خان" عبر التلفاز في الغرفة المجاورة وهو يحاور البروفيسور الصهيوني المتطرف " آرنون صوفر"
عن رؤيته لحل قضية اللاجئين دون الإخلال بتركيبة إسرائيل الديموغرافية! أن تكون لاجئا فلسطينيا
يعني أن تحرم من رؤية (مجرد زيارة) مدينتك التي هجرت منها، فيجب أن تكتفي بإقامة رابطة عاطفية
مع "صورة" مدينتك. أنت مطالب دائما بأن تثبت نفسك، أن تكون مختلفا وناجحا في كل شيء لأنك
"فلسطيني"! إن كنت محظوظا فإنك تتمكن من الهروب من جحيم المخيم، من محطة اللجوء الأولى
حيث تعامل كمواطن من درجة ثامنة وتحرم من ممارسة 76 مهنة فقط! تهرب من المخيم الذي لا
تستطيع فيه أن تصلح سقف بيتك في الشتاء ولا أن تدخل كيس إسمنت عندما يضيق بك بيتك المتهالك.
تهرب من المخيم حيث تستخدم كورقة سياسية في يد الأحزاب المتناحرة، ولقطة في خبر النشرة
المسائية!


ستون عاماً والعودة أقرب

أن تكون لاجئا فلسطينيا يعني أن "تتبهدل" في المطارات والسفارات والوظائف! فلا بئس أن "تشحن"
إلى البرازيل لأن بلاد العرب قد ضاقت بمن فيها وتعاني من مشاكل في التركيبة السكانية! لا بئس أن
تعلق على الحدود لأيام..شهور..سنين...هل نسيت بأنك مجرد "فلسطيني"!



عندما تفكر في الزواج يجب أن تفكر ألف مرة، واحذر أن تختار فتاة لا تحمل نفس وثيقة اللجوء أو
جواز سفر مختلف! اختر عروسك وفق أوراقها الثبوتية، فأنت لا تعلم من سيأتي بعد هذا الحاكم أو
ذاك، أو متى سيصدر قرار بـ"لم الشمل" أو "التوطين" أو "التعويض" أو "التسفير" أو "إغلاق
معابر" أو "الشحن" فتفرقكما القرارات!

العجيب يا سادة هو أن هذا الشعب يرفض النسيان والاستسلام، وبأن كل جيل يتطلع ويعمل ليوم
التحرير بحماسة تفوق من سبقه من أجيال! فلم يستطع رغد العيش في الغرب أن يقتل ذكرى فلسطين
في نفوس أهلها، ولا قساوة المخيم أن تفتك بأمل أطفالها. والصورة تتضح في كل يوم أكثر وأكثر،
وخيار الشعب في المقاومة والصمود يترسخ في كل يوم بعدما أضاعت أكاذيب "السلام والمفاوضات"
سنوات غالية من عمر القضية!


يقول ناجي العلي – رحمه الله : "ولد حنظلة في العاشرة من عمره،و سيظل دائماً في العاشرة ، ففي
تلك السن غادرتُ الوطن، وحين يعود حنظلة ، سيكون بعد في العاشرة، ثم سيأخذ في الكبر بعد ذلك ...
قوانين الطبيعة المعروفة لا تنطبق عليه، إنه استثناء لأن فقدان الوطن استثناء ،.. وستصبح الأمور
طبيعيةً حين يعود للوطن..." ونحن الذين لم نتذوق الوطن لم تبدأ أعمارنا بعد! فلا نزال نعيش
"الاستثناء" ! فتباً لهذا (الاستثناء) الذي ناهز عمره الـ60! بل تباً لـ"هم" حين يمسون وحين
يصبحون! وألف تحية لكل طفل وامرأة وشيخ ومجاهد وهم في غزة صادمون / ثابتون / مرابطون ! ولكِ
يا موطن الأرواح يا صفد وعكا وحيفا ويافا حتى النقب أشواقنا ووفائنا...ورب الكعبة إنا عائدون!

نفلا من الكاتبه / فاطمة برقجي
المشاهدات 527 | التعليقات 2
قديمة 10 - 06 - 2008, 07:25
المشاركة 2
صورة 'مشعل الشلوي' الرمزية
مشعل الشلوي
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 08 - 11 - 2007
رقم العضوية : 43883
المشاركات: 3,682
3
افتراضي
بارك الله فيك اختي ام فيصل ونفع بك

كثر الكلام على فلسطين وكثرت الاتفاقات

لاجدوى في تماسك العرب فيما بينهم

صبرا ً وماصبرك الا بالله

تحيتي لكـ
ربي كما أبكيتني يوم ولادتي و الناس حولي يضحكون

أضحكني يوم موتي و الناس حولي يبكون

https://twitter.com/MuShAl_suod
قديمة 10 - 06 - 2008, 07:47
المشاركة 3
صورة 'الشرقآوي' الرمزية
الشرقآوي
||| عضو التميز |||
تاريخ الإنضمام: 08 - 12 - 2004
رقم العضوية : 654
المشاركات: 57,258
64
افتراضي
أم الفيصل

بارك الله لكي

فهي أوجاع تنبت بالقلب

وعار علينا أن نبقى وإخوانٌ لنا لا مأوى لهم

ينامون على أصوات القنابل والدبابات

ونحن ننام مطمئنون فوجع بالقلب أختي

أن نرى أطفالنا هؤلاء أطفال الحجارة

يرمون وقتلون وقد ملئت أجسادهم الحفر

ولا حول ولا قوة إلا بالله

لهم الله
––––•(♥• لا إله إلا الله •♥)•––––
√•ₒ•ₒ← سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته →ₒ•ₒ•√
.•°˚˚°✽ اللهم صلِ على محمد وعلى آله وصحبه وسلم ✽°˚˚°•.
—(•·«[ إسلاميات ]»·•)—
راسلني ، مدونتي

facebook: elsharqwy
twitter: elsharqwy
Whatsapp- Viber- LINE :002-01000042251
 
اضافة رد
 

حياتنا هي القصة للأهمية نتيجة الشهادة الإبتدائية الأزهرية

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طرق العرض


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 07:38.
المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2019
  • 00966138651070
  • 00966138648289
  • 2051033691
Powered by vBulletin® Version 3.8.11 .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.