الركن العام للمواضيع العامة : :: [يمنع] منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات .

[ .. احتضار مشاعر .. تمنّت رصاصة الرحمة ! ..]

صورة 'ألق فكري' الرمزية
ألق فكري
.:: عضو متألق ::.
تاريخ الإنضمام: 28 - 07 - 2006
رقم العضوية : 25549
العمر: 32
المشاركات: 7,910
الإجابات المقدمة: 3
قديمة 11 - 09 - 2007, 17:42
المشاركة 1
نشاط ألق فكري
  • قوة السمعة : 27451
  • الإعجاب: 557
    افتراضي [ .. احتضار مشاعر .. تمنّت رصاصة الرحمة ! ..]
    بسم الله الرحمن الرحيم

    المشاعر بداخلنا وسائل رائعه تساعدنا على اكتشاف ذواتنا ,
    وعندما تتكون لدينا رؤية واضحه عن طبيعة مشاعرنا فإننا نُبحر بجدارة

    ضد تيار الصعاب والمجهول ..!

    بامكاننا ان نحقق اكبر قدر من الفائده اذا استخدمنا مشاعرنا بالشكل الصحيح

    قد تكون مشاعرنا قويه جدا ً لكن اسلوب تفكيرنا في هذه المشاعر يكون غير صحيح ,,

    هناك قصه سأذكرها وهي :

    على مدى عشر سنوات وهي الفترة التي كان " لارى " متزوجا ً فيها لم يتناقش

    مُطلقا ً مع زوجته ,,

    لم تكن يوما ً أهلا ً للثقه ولم توليه اهتمامها مُطلقا ً وإن هذه هي الاسباب

    التي كانت تؤدي الى صمته طوال الفترة ..

    ورفض " لارى " أن يستشير أي شخص في تردي علاقته بزوجته حينما طلبت منه

    ذلك بسبب عدم رغبته في التحدث عن المشكلات ..

    والآن ؛ وبعد أن أصبح الطلاق وشيكا ً يرفض " لارى " أن يتحمل عبء الاعتراف

    بخطأه وتحمله المسؤولية عن فشل هذه العلاقه ..

    ويبرر فشله بحجة أن زوجته لم تكن مثالا ً للزوجة الصالحة وبدأ باختلاق قصص

    يشوبها بعض الكذب ليعزز رغبته الشديده في عدم التغير ..!

    اعزائي :

    من المفترض عندما تنتابنا مشاعر قوية تجاه أي أحد .. نحرص على أن نسأل انفسنا

    بعض الاسئله ونحرص أن تكون اجاباتنا مدعمه بأمثله من تاريخ بدء العلاقه التي بيننا ,,

    كلما كانت اجاباتنا أكثر أمانة ومطابقة للواقع سوف نكون أكثر صراحه مع انفسنا

    وتزداد ثقتنا عند اتخاذ القرارات ..


    سوف اكتب في هذا الموضوع عن :






    الغضب ..


    ..
    ..




    الخوف

    ..
    ..




    السعاده

    ..
    ..




    الحزن

    ..
    ..







    الخجل

    ..

    ..


    قد تتفقون مع آرائي وقد لاتتفقون ..



    تابعوني ..
    و ما دام في الدنيا سمو ورفعة ... فما أنا من يرضى و يقنع بالأردا
    قديمة 11 - 09 - 2007, 17:52
    المشاركة 2
    AL-MOTQEN
    ||| عضو التميز |||
    تاريخ الإنضمام: 11 - 09 - 2006
    رقم العضوية : 26419
    الدولة : U.A.E
    المشاركات: 14,577
    افتراضي
    السلام عليكم ورحمة الله ..

    في وقت تصل المشاعر إلى أوجها ويواريك أحساس بأنها قد بلغت المحاجر.. عندها يأتيك إحساس بالاختناق ..

    مشاعرك التي حاولت بأقصى مالديك من جهد كي تحافظ عليها وتلملم شتاتها بيديك .. (( فجأة )) ..

    تجدها تناثرت مع هبوب رياح الظروف القاتلة..

    عندما يكون الفراق من اختيارك أنت .. وقلت كلمة الفراق بلسانك أنت..

    عندها سيكون شعورك بأنك قد ابتلعت كرة من الدم مصحوبة بالكثير من الألم..

    لأنك قتلت مشاعرك بنفسك .. هذه مشاعر الفراق عندما تكون من اختيارك .. حاول ان تمسك زمام مشاعرك ان صح التعبير وتطابق مشاعرك مع الحياة الواقعية ولا تفتح باباً للإنفعال ..

    حكِم عقلك !

    جميل ما كتبتي أختي سمو الفكر .. من تميز لتميز بإذن الله ..

    .. أحببت أن أضيف بعض الكليمات ..

    كل الشكر
    قد كفاني علم ربي من سؤالي واختياري .. فدعائي وابتهالي شاهدٌ لي بافتقاري ..
    ولهذا السر أدعو في يساري وعساري .. أنا عبدٌ صار فخري ضمن فقري واضطراري ..
    قديمة 11 - 09 - 2007, 20:51
    المشاركة 3
    صورة '! مج ـرد إن ـسـآن !' الرمزية
    ! مج ـرد إن ـسـآن !
    :: عضو نشيط ::
    تاريخ الإنضمام: 22 - 05 - 2005
    رقم العضوية : 4522
    الدولة : فـ الـدنيـا
    المشاركات: 3,527
    افتراضي
    شكرا اختي والله
    اشهد ان لا اله الا الله , اشهد ان محمد رسول الله ,


    :: اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد , سلاماً يرضيك , ويرضيه , وترضى به عنا ::
    قديمة 11 - 09 - 2007, 20:55
    المشاركة 4
    صورة 'النسر' الرمزية
    النسر
    ||| عضو التميز |||
    تاريخ الإنضمام: 24 - 10 - 2005
    رقم العضوية : 10738
    الدولة : [ الإمــ U.A.E ــارات ]
    المشاركات: 18,348
    الإجابات المقدمة: 8
    افتراضي
    شكرا لك اختي
    ][®][^][®][الـــنـــســـر ][®][^][®][
    واحــد مـــ النسر ـــن النـاســ ®
    قديمة 12 - 09 - 2007, 07:53
    المشاركة 5
    صورة 'اطيب قلب' الرمزية
    اطيب قلب
    :: عضو شرف ::
    تاريخ الإنضمام: 25 - 05 - 2006
    رقم العضوية : 25045
    الدولة : اعبد ربى حتى يأتينى اليقين
    العمر: 36
    المشاركات: 10,921
    • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى اطيب قلب
    افتراضي

    المشاعر قد منا احلام لانراها الا من خلف ابواب لا يراها الا الاخرون

    روعة المشاعر ان تجمع جميع احاسيسك دون ان تعبر عنها الى ما يراها

    ربما لنظرة ربما بكلمة ربما تلاقى لا يراة ما يراها

    ويبقى المكان

    طرح مميز سمو
    س : سبب وجود مواضيع شكوى على شركات بالنصب والاحتيال ؟

    ج : هوة غباء المستخدم الذى يثق فى index مكتوب عليه شركة فلان ابن علان لخدمات الاستضافة والتصميم والحلول والخدمات الاعلانيه/ والعملاء 1600 من جميع دول العالم ودعم فنى على مدار الساعة متميزون لاكننا الافضل ( شعارات للصباح الباكر )

    وصاحب ال index شخص او ثنين لا يعرفون سوى شروحات يطبقونها من منتديات / لا تربطهم اى رسميه / مجرد اسم على الانترنت

    بالله عليكم من يتحمل القضيه

    المجنى عليه ام الجانى
    (( كلاهما اغبى من بعض ))
    قديمة 12 - 09 - 2007, 08:04
    المشاركة 6
    صورة 'سامح المصري' الرمزية
    سامح المصري
    :: عضو نشيط ::
    تاريخ الإنضمام: 16 - 02 - 2006
    رقم العضوية : 20192
    الدولة : Amo l'Egitto
    العمر: 37
    المشاركات: 4,521
    افتراضي
    المشاعر اين ذهبت لم يعد لها وجود في عالمنا

    اعتقد انه شيء انتهي وحل محلة التمثيل في كل شيء
    soon
    قديمة 12 - 09 - 2007, 15:04
    المشاركة 7
    صورة 'ألق فكري' الرمزية
    ألق فكري
    .:: عضو متألق ::.
    تاريخ الإنضمام: 28 - 07 - 2006
    رقم العضوية : 25549
    العمر: 32
    المشاركات: 7,910
    الإجابات المقدمة: 3
    افتراضي
    الغضب

    عبارة عن طاقة قويه داخلنا ,, تدفع ذواتنا لعمل شئ ما ..

    ينقسم الى قسمين :

    - رد فعل خارجي .................................................. ............ - رد فعل داخلي

    السب والشتم للآخرين .................................................. .... غضب شديد داخل الذات

    بالطبع جميع هذه الحالتين لها عواقب ...

    الشاطر هو اللي يستفيد ويغير مابنفسه ومعتقده ويعرف حدوده ..

    الغضب من وجهة نظري [ رائع ] رغم القهر الذي يأتينا منه ..

    ربمـ! تسألوني لماذا ..؟

    هو يعرفنا على شخصيتنا الحقيقيه ,, يعرفنا على الاشياء التي نقدرها ونحبها ..

    الغضب أيضا ً يرتبط بالحزن ارتباطا ً وثيقا ً إلا أن الغضب تتضح ملامحه أكثر ,,

    هُناك عدة أنواع للغضب :

    جارف , بسبب أو بدون سبب [ واحد يحب ينكّد على نفسه ]
    معبرا ً أو مكبوت ..

    سأذكر لكم قصه الجني الصغير :

    كان هذا الجني قد ساعد فتاة صغيرة على أن تصبح ملكه

    وفي المقابل طلب منها أن تعطيه أول طفل سـ تلده ..

    وظنت الملكه أن الجني الصغير سـ ينسى ولكن بعد ولادة طفلها ظهر لها الجني الصغير

    وطلبه منها ..!

    وشعرت الملكه بالرعب ,,

    فقال لها الجني الصغير :

    اذا لم تتذكري اسمي يجب ان تضحي بالطفل وتتخلي عنه ..!

    طلبت الملكه المساعده وافادها " عابر سبيل " في هذا الأمر ..
    وبعد أن ظهر الجني الصغير لآخر مرة تذكرت الملكه اسمه الصحيح

    وعندما سمع الجني اسمه اختفى إلى الأبد ..

    الأمر هنا يشبه هذه القصه بالنسبه للمشاعر ..

    فـ عندما نعرفها جيدا ً ونميزها فإننا نطلق سراحها هي والطاقه الملازمه لها ..

    ومثلما اكتسبت الملكه الحكمه نتيجة الخبرة والتجربه

    سـ نكتسبها بكل تأكيد ..

    سأكتفي الى هنا واكمل لاحقا ً ..

    طابت أوقاتكم وكل عام وانتم بخير ..
    و ما دام في الدنيا سمو ورفعة ... فما أنا من يرضى و يقنع بالأردا
    قديمة 13 - 09 - 2007, 22:46
    المشاركة 8
    صورة 'ألق فكري' الرمزية
    ألق فكري
    .:: عضو متألق ::.
    تاريخ الإنضمام: 28 - 07 - 2006
    رقم العضوية : 25549
    العمر: 32
    المشاركات: 7,910
    الإجابات المقدمة: 3
    افتراضي
    كما قلت سابقا ً بأن للغضب نوعان خارجي وداخلي

    الخارجي موجه للآخرين أي [ ينفعل خارجيا ً نتيجة شعوره بالغضب ]

    سأتحدث اليوم عن هذا النوع الانفعال الخارجي ,,

    دعوني في البدايه اذكر لكم قصة "جودي " ..

    تقول ماري : كان لدي انطباع جيد عن " جودي " عندما رأيتها لأول مرة حيث كانت

    ودوده ولطيفة ,,

    وكنا كثيرا ً ما نذهب معا ً إلى ورش العمل لـ تقديم الاستشارات النفسيه

    للآباء الذين يسيئون معاملة اطفالهم ..

    وكنت اشاهدها في حجرة الدراسه وهي تحاول بشكل ملحوظ أن تجذب انتباه المعلم ..

    وكانت " جودي " في أواخر العشرينيات من عمرها


    تتصرف تصرفات غريبه وترتدي ثيابا ً لافته للنظر

    في أثناء المحاضرات وحيت سألتها لاحقا ً عن سبب قيامها بهذه الاشياء ..

    أجابت بأنها تريد أن تجعل المعلم متوترا ً ,, مع أنها لم تكن تهتم به شخصيا ً

    فلم تكن تعرفه ,, ولكن اتضح بعد ذلك أنها كانت تعاني عجزا ً جنسيا ً في الماضي .

    واتخذت " جودي " هذا الموقف الآمن كـ وسيلة أو لنقول مخرج لمشاعرها القديمه

    المكبوته من خلال هذا المعلم البرئ ,, ولم تكن ترى سلوكها هذا دليلا ً على الغضب

    أو السلبيه ,, فكانت هذه طريقتها الخاصه للانتقام ..

    وكان تصرفها هذا عن عمد وبوعي تام وبلا أي تفكير في العواقب المترتبه عليه ..

    مارايكم

    غريب صح أن تقوم بـ تفريغ هذا الشئ الذي مكبوت بداخلها لشخص آخر وبطرق

    اكثر غرابه ..

    هناك يا اعزائي فوائد وعواقب لهذا النوع من الانفعال ..


    الفوائد

    الآن انا اغضب اي انسان سوي يغضب

    ننفعل خارجيا ً .. نفكر هل نجني شئ من

    هذا الانفعال ..؟

    بالطبع نحن نجني والا لما استمرينا في هذا

    النوع من الانفعال ..

    بعض من الفوائد :

    - تحرير الطاقه.
    -الحصول على مانريد ونرغب .
    -معاقبة الاخرين على اي سلوك صدر منهم .
    -محاولة اشعار الآخرين بنفس التعاسه التي نعيشها.


    العواقب :

    سأذكر مثال : هناك رجل رجع من عمله منهكا ً غضبانا ً

    انقض على زوجته واطفاله وقام بضربهم [ فرّغ شحناته ]

    تخلص من الطاقه التي بداخله وارتاح ,,

    لكن زوجته واطفاله بالمقابل غضبوا منه على هذا التصرف

    ولربمـ! يتعرض لعواقب قانونيه نتيجة هذا الضرب ..!


    اذا حرمنا انفسنا من الانفعال الخارجي للغضب ماذا سنجني :

    - التقرب من الناس .
    -حب الآخرين لنا .
    -تكوين علاقات رائعه مع اطفالنا .
    -مواجهة المتغيرات الجديده والقدرة على التعايش والتغيير ..

    ..

    ..

    شكرا ً لارواحكم التي مرت من هنا ..

    مودتي لكم جميعا ..


    الجزء الآخر سوف يكون عن الانفعال الداخلي للغضب فوائده وعواقبه ..

    لنا لقاء
    و ما دام في الدنيا سمو ورفعة ... فما أنا من يرضى و يقنع بالأردا
    قديمة 13 - 09 - 2007, 23:21
    المشاركة 9
    الاثير السوري
    .:: عضو متألق ::.
    تاريخ الإنضمام: 18 - 06 - 2007
    رقم العضوية : 38027
    الدولة : Sitemap + Google
    العمر: 32
    المشاركات: 9,464
    افتراضي

    لك أُعجب الاعجااب

    بسحر أناملكِ

    ولكِ احتارت بمدادك الحيرة

    والابداع صار

    في عشق كلماتك الراقياات

    أعمى

    بصراً وبصيرة


    تقبلي شكري وامتناني لما خطت اناملكِ

    وما رسمه يراعك من صور راائعة

    لكِ مني

    جل شكري وامتناني وتقديري وودي
    ع ــــدنا ,,, والعود أحمدُ
    قديمة 14 - 09 - 2007, 20:04
    المشاركة 10
    صورة 'ألق فكري' الرمزية
    ألق فكري
    .:: عضو متألق ::.
    تاريخ الإنضمام: 28 - 07 - 2006
    رقم العضوية : 25549
    العمر: 32
    المشاركات: 7,910
    الإجابات المقدمة: 3
    افتراضي
    [ الانفعال الداخلي نتيجة الشعور بالغضب ]

    مالمقصود بهذه العباره ..؟

    تعني تحويل طاقة الغضب الى داخلنا , ربمـ! ندمّر انفسنا بهذه الطريقه

    او نكره ذواتنا (ما أقبحه من شعور) قد يصل احيانا ً الى الانتحار ..

    البعض منّـا يجعل مشاعره ظاهره وخارجه للغير ,

    اعتادوا على هذا النمط ..

    في المقابل هناك اشخاص اعتادوا على كبت هذه المشاعر اعتقادا ً منه

    بأنه سوف يصبح ( مهذب )

    ماذا نجني من كبت مشاعرنا ..؟

    بالطبع سـ يتمزق حبل الصله بيننا وبين ذواتنا ..

    يصبح الشعور بالندم والاحباط مرافقه لك ناهيك عن الضغط النفسي ..


    طيب كيف نتجنب هالشعور الداخلي بالغضب ..؟

    بعض الاشخاص اللي قابلتهم وعاشرتهم كانوا كتومين

    وفي بالهم مُعتقد .. ان كبت الغضب يحمي الآخرين منه .. ولو ماكبت الغضب هذا

    ربمـ! يحصل شئ في الخارج لاتـُحمد عقباه ..

    وبعضهم يعتبروا الغضب خطيئه ..!

    ممكن لأنهم عوقبوا بسبب تعبيرهم يوما ً ما عن الغضب ,

    لابد لهؤلاء من تغيير مفاهيمهم ومعتقداتهم ..

    كيف الشخص ينفعل داخليا ً او لـ نقول ماهي مظاهر الانفعال الداخلي للغضب :

    - التدخين [ الواحد لو زعل يحط حرته بالدخان ]

    - ممكن الكحوليات والمخدرات الله يحفظنا جميعا ً ..

    - ممكن البعض يفقد السيطرة ويتسبب في اضرار بجسمه جروح وخلافه ..

    - يحرم نفسه من الأكل ..



    نأتي لـفوائد الانفعال الداخلي نتيجة الشعور بالغضب :

    - الظهور بمظهر المتزّن والمتحكم في الأمور حتى وان لم تكن كذلك .

    - تبقى مظاهر ونقاط الضعف مختبئه في داخلنا .

    - تكون كـ حواجز بينك وبين الطرف الآخر فلن يتشكل اي خطورة في العلاقه .

    الخلاصه :

    اذا انفعل الانسان داخليا ً يصبح مجهول للآخر ..

    وانا احب الغموض صراحه ..

    العواقب :

    - يشعر المنفعل داخليا ً نتيجة الغضب بالوحده الموحشه .

    - نُشعر الآخرين بان اهتماماتهم غير اهتماماتنا .

    - شعور مزيف يغمرنا باستقرار مشاعرنا او صفاء اذهاننا ؟

    اختم كلامي هذا بقصة " كيت "

    كان كيت يعتبر نفسه انسانا ً صالحا ً, وكان يبذل قصارى جهده لينظر الناس

    له بهذه الصورة ..

    وكانت قائمة واجباته تشتمل على ألا يغضب من أحد مُطلقا ً .

    فـ كان يرى نفسه انه كريم ولطيف .. وكان يؤمن بأنه لاجدوى من الغضب

    عندما تركته صديقته وقطعت علاقتها به اعتقد ان ذلك يرجع الى خطأ ارتكبه وسامحها

    وعندما أراد ان يرتبط بانسانه اخرى تدعى " تيشا " كان يشجعها على الاعتماد عليه ماديا ً

    هي وطفلها وبمرور الوقت بدأ " كيت " يشعر بعدم القدرة على تلبية مطالب " تيشا "

    المادية المتزايده ..

    فأخذ يلوم نفسه لأنه لايكسب من المال مايفي بطلباتها , وعندما اخبرته

    بأنه يهمل بتلبية احتياجات ابنها ؛ شعر " كيت " بالمزيد من الأسى وقلة الحيلة

    فكان يحب " تيشا " وابنها ويخشى ان تتركه هي الاخرى ...

    وكلما ازداد حبه لـ " تيشا " قل تفكيره في نفسه وعندما خانته " تيشا "

    اصبح يفكر في الانتحار .!

    ولكن عندما ادرك اصدقاؤه وعائلته حالة الاكتئاب التي يعاني منها استطاعوا مساعدته ..
    و ما دام في الدنيا سمو ورفعة ... فما أنا من يرضى و يقنع بالأردا
    اضافة رد
    العلامات المرجعية

    [ .. احتضار مشاعر .. تمنّت رصاصة الرحمة ! ..]


    هل سبق لكم أن شاهدتم البرق بهذا القرب؟ وعلى بعد أمتار‎ +-+(لماذا الإفطار على التمر ؟)+-+

    أدوات الموضوع
    طرق العرض



    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 13:01.
    المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2015
    • 00966920020037
    • 00966138648289
    • 2051033691
    Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.