الركن العام للمواضيع العامة : :: [يمنع] منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات .

رتّب صيفك

hedaya
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 14 - 06 - 2005
رقم العضوية : 5108
المشاركات: 284
قديمة 23 - 08 - 2007, 10:43
المشاركة 1
نشاط hedaya
  • قوة السمعة : 279
  • الإعجاب: 18
    افتراضي رتّب صيفك




    كم من صيف مرّ وفات ولم نستفد منه، فرحل عنّا وكان شاهدا علينا..

    عَنْ أَبِي بُرْدَةَ رَضِيَ اللّه عَنهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ قَالَ لاَ تَزُولُ قَدَما عَبْدٍ يَوْمَ الْقِيَامَةِ حَتَّى يُسْأَلَ عَنْ أَرْبَعٍ؛ عَنْ عُمْرِهِ فِيمَا أَفْنَاهُ؟ وَعَنْ عِلْمِهِ مَا عَمِلَ بِهِ؟ وَعَنْ مَالِهِ مِنْ أَيْنَ اكْتَسَبَهُ وَفِيمَا أَنْفَقَهُ؟ وَعَنْ جِسْمِهِ فِيمَا أَبْلاَهُ؟» : حديث حسن صحيح

    الصيف لدى الكثيرين ما هو إلا مزيدا من الساعات الضائعة في التنزه والخروج مع الأصحاب، والسهر ليلا والنوم نهارا، فليلهم نهار ونهارهم ليل. فمع بداية كل صيف تحدث معركة بينك وبين إبليس .. فأنت الان متفرغ ولديك وقت طويل؛ فاذا لم تستغله غلبك هو وأضاع لك وقتك فيما يضرك..
    فهل يا ترى هؤلاء سيفوزون بصيفهم؟ .. وهل يعلمون قيمة الوصية التي أوصاهم إياها نبينا الكريم؟.. نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس...




    قال ابن الجوزي رحمه الله: ينبغي للمسلم أن يعرف شرف زمانه وقيمة وقته، فلا يضيع منه لحظة في غير قربة
    فكم أضعنا من الوقت، و هل سيكون هذا الصيف شاهداً لنا أم علينا؟..

    فالصيف هو كنز حقيقي لمن يريد استثمار عمره.. يقول ابن القيم رحمه الله: "السنة شجرة، والشهور فروعها، والأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمارها.. فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرة شجرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرة شجرته حنظل، وإنما يكون الجذاذ (الحصاد) يوم المعاد، فعندئذ يتبين حلو الثمار من مرها"
    فهل سنملأ شجرتنا بالثمار النافعة لنا دينا ودنيا؟

    ورد فى الاثر انه يأتي يوم القيامة لكل عبد خزائن كثيرة .. خزنة لكل ساعة من عمره تفتح امام عينيه واحده تلو الاخرى وهو ينظر ويرتقب ..
    فالساعة التى اطاع الله فيها.. تكون مملوءة بالحسنات..
    والساعة التى عصى الله فيها.. تكون مملوءة بالسيئات..
    والساعة التى نام فيها، تكون فارغة (اذا لم ينوي لنومه نية حسنة) ... وعندها يبكي الانسان عن كل دقيقة مرت من عمره ولم ينوي فيها نية لله.. فلنعمل لهذا اليوم

    ونملأ خزائننا بالحسنات..

    يقول عبد الله بن مسعود رضي الله عنه:
    ما ندمت على شيء ندمي على يوم غربت فيه شمسه نقص فيه اجلي ولم يزد فيه عملي
    و لأن الوقت هو الحياة كما قال الإمام حسن البنا، كان لا بد من تنظيم أعمالنا فيه، فهو أساس النجاح بعد الإخلاص لله عز و جل، فلنرتب أعمالاً يكون لنا بها النفع الجيد من الصيف


    - أثناء الشهور الثلاثة نستطيع أن نقطع شوطا كبيرا في حفظ جزءين أو ثلاثة من كتاب المولى عزّ وجل وليكن ذلك هدفا نلزم أنفسنا على تحقيقه
    - الدال على الخير كفاعله.. يمكنك أن تحفظّ غيرك أو أن تشترك في مكاتب للتحفيظ أو على الأقل تتعهد مع احد بحفظ كتاب المولى سويا..
    - وفى مجال العلوم الشرعية.. نستطيع أن نحدد مجموعة من الكتب النافعة التى نحتاجها فى حياتنا اليومية كالفقه والسيرة والحديث ومعرفة بعض سير السلف التي تعيننا .. وحفظ بعض الأذكار
    - الصيف أو بالأحرى الاجازة الصيفية فرصة حقيقية لزيادة ثقافة المرء فى شتى المجالات. فمن الممكن تحديد كتاب او اثنين فى احدى المجالات التى نحبها.. فننهل ونستقي من الخير الذي فيه
    - طوال السنة ربما لإنشغالك لم تتمكن من المكوث طويلا فى المسجد .. وها قد جاءت الفرصة
    ففي المسجد أعمال خير كثيرة: ككفالة اليتيم رعاية الفقراء تحفيظ كتاب المولى عزّ وجل حلقات العلم محو الامية.. ولتكن مؤثرًا في المجتمع فعّالا للخير..
    ففي حديث النبي صلى الله عليه وسلم سبعة يظلهم الله فى ظله يوم لا ظل الا ظله ... وشاب نشأ في طاعة الله. .. ورجل قلبه معلق بالمساجد.. فهل من الصعب ان تكون احد هؤلاء!!

    - ثلاثة اشهر كفيلة بأن تعلمنا كيفية تنظيم الوقت .. كيف ينظم الفرد حجرته ومكتبه وكيف يضع برنامجًا لليوم التالي لتحقيق اكبر استفادة..
    - أمامنا أيضًا فرصة كبيرة لزيارة الأقارب والتواصل مع الأهل، حيث يصعب التواصل معهم أثناء العمل والدراسة.. ولنجعل أمامنا قول النبي صلى الله عليه وسلم.. (الرحم معلقة بالعرش تقول: من وصلني وصله الله، ومن قطعني قطعه الله)
    - وأيضا من الهام في الاجازة أن نتعلم حرفة او نتعلم مهارة، فتعلم المهارات والحرف يفيد فى حياة الانسان اليومية
    - وفى النهاية المسلم القوى خير من المؤمن الضعيف.. فلا ننسى ممارسة الرياضة ولو عشر دقائق بصورة منتظمة تحافظ على رشاقة الجسد ولياقته ...

    كانت هذه بعض النصائح وكل منا يستطيع أن يرتب أولوياته بالشكل الذي يحفظ فيه بدنه ووقته وجهده من أن يذهب سدى.. ولنعلم أن من لم يستطع التغلب على نفسه فلن يتغلب على عدوه..


    وفق الله الجميع لما يحبه ويرضى..





    بقلم وريشة:
    هداية



    ( واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداءً فألّف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانًا )
    قديمة 23 - 08 - 2007, 11:17
    المشاركة 2
    صورة 'ألق فكري' الرمزية
    ألق فكري
    .:: عضو متألق ::.
    تاريخ الإنضمام: 28 - 07 - 2006
    رقم العضوية : 25549
    العمر: 32
    المشاركات: 7,910
    الإجابات المقدمة: 3
    افتراضي
    السلام عليكم ورحمة الله

    هدايه بصراحه تعجبني مقالاتك جدا ً

    لكن وقتها متأخر للأسف ..!

    لعل البعض يتدارك الآن ,,

    جُزيتِ خيرا ً

    عن ابن عباس رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    " نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس: الصحة والفراغ ",

    اسأل الله لكِ التوفيق والنجاح في جميع مجالات حياتكـ

    ودروب بالورد أ ُفترشت ..

    اختكـ
    و ما دام في الدنيا سمو ورفعة ... فما أنا من يرضى و يقنع بالأردا
    اضافة رد
    العلامات المرجعية

    رتّب صيفك


    بخصوص تطهير المنتديات من الاحاديث الباطله رابط كامل ومنسق ساهموا في نشره 7 اشياء مهمة قبل شرب الماء

    أدوات الموضوع
    طرق العرض



    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 16:44.
    المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2015
    • 00966920020037
    • 00966138648289
    • 2051033691
    Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.