الركن العام للمواضيع العامة : :: [يمنع] منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات .

كشفه ابن شقيقته بعد فراره من «السجن» أب يقتل ابنيه ويدفن جثتيهما في البيارة

b.almarri
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 28 - 12 - 2006
رقم العضوية : 31227
الدولة : إماراتي وأفتخر
العمر: 45
المشاركات: 4,961
قديمة 23 - 08 - 2007, 07:23
المشاركة 1
نشاط b.almarri
  • قوة السمعة : 838
  • الإعجاب: 56
    افتراضي كشفه ابن شقيقته بعد فراره من «السجن» أب يقتل ابنيه ويدفن جثتيهما في البيارة
    غمدان اليوسفي (صنعاء)




    لأسباب غامضة أقدم أب على قتل ابنيه رميا بالرصاص.. لكنه بعد أن أفرغ ذخيرته في رأسيهما تلفت يمنة ويسرة بحثا عن قبر خفي يواري فيه سوءته وكانت بيارة المنزل هي مستودع فلذتي كبده. الجريمة المروعة شهدتها قرية أكمه الصعفاني غرب مدينة إب اليمنية ولازالت فظاعتها محور أحاديث المقايل والمجالس خصوصا بعد ان كشفهما الشاهد الوحيد وهو ابن شقيقة القاتل الذي تكتم مقهورا ومهددا من قبل خاله بالقتل ان هو تحدث لأيٍ كان عن هذه المجزرة البشعة. حسب افادات الشاهد فإنه كان في احدى غرف منزل خاله (القاتل) فيما كان ابنا خاله فكري 22 سنة وصدام 20 سنة في غرفة اخرى يتعاطيان القات بعيدا عن غرفة أبيهما وزوجته الثانية بعد ان طلق والدتهما التي غادرت الى أهلها.. وبقي هذان الشابان مع والدهما لارتباطهما بالعمل معه في ورشة لاصلاح السيارات يملكها رغم جفاف مشاعره حيالهما.


    غضب ودماء
    يضيف الشاهد في تلك الليلة الباردة دخل الأب على ابنيه وهو يفور غضبا وبدأ يحقر من دورهما في أعمال الورشة فيما كانا يهدئان من غضبه غير انه استشاط حنقا ليخرج مسدسه ويصوب رصاصتين اخترقت الأولى رأس فكري والثانية استقرت في رأس صدام ليفارقا الحياة في الحال. الشاهد الذي روعته لعلعة الرصاص هرع نحو الغرفة المجاورة ليفاجأ بابني خاله ينزفان بلا حراك فيما كان خاله هائجا يبحث عن مخرج من هذه الكارثة.
    «سجن» الشاهد
    يقول الشاهد صرخت في وجهه ماذا فعلت يا خال فرد ببرود “قتلت فكري وصدام! وأردف متوعدا.. اسكت مالك دخل واخرج من الغرفة”.
    غادرت الغرفة.. يستطرد الشاهد -مذعورا لكنه لحق بي في الغرفة المجاورة وأحكم اغلاقها عليّ خوفا من ابلاغي للشرطة ويبدو ان القاتل استصعب حفر قبر داخل المنزل فلجأ الى بيارة المنزل ليلقي بالجثتين بداخلها بعد ان لفهما ببطانية وربطها جيدا ويتابع الشاهد كنت سجينا لا أدري ماذا يجري خارج الغرفة.. وبعد ان فرغ من اخفاء الجثتين ومعالم مسرح الجريمة عاد اليّ في الغرفة وأبلغني بوضوح ان مصيري سيكون القتل اذا أفشيت الأمر.. وعلمت بأنه طالما قتل ابنيه بلا رحمة فلن أكون بمأمن من مسدسه اذا لم استجب لأوامره.
    برود القتلة
    الغريب ان القاتل ظل يمارس حياته الطبيعية دون ان يتأثر بالدماء التي سفكها حيث يذهب يوميا الى ورشته للعمل كالمعتاد غير انه اصبح يتجنب الالتقاء بالاخرين كما كان يفعل سابقا.. وصار حريصا على اصطحاب ابن أخته (الشاهد) الى الورشة.. مراقبا كل تحركاته وعندما يسأله أحد عن ابنيه يقول (يعلم الله وين راحوا) وكان الناس يظنون ان قسوته عليهما كانت سببا في هروبهما منه.
    ساعة القصاص
    في يوليو الماضي -يتابع الشاهد- غادر (القاتل) الورشة متوجها الى منطقة خارج مدينة إب في مهمة لاصلاح سيارة أحد المواطنين بعد ان طلب من ابن اخته انتظاره بالورشة بعد ان أوصاه قائلا: خلي بالك من الورشة وسأعود بعد يومين.
    هنا كانت الفرصة الوحيدة امام الشاهد المفزوع.. للهرب من سجن خاله الى قرية في منطقة الحجرية بمحافظة تعز حيث تسكن أم الضحيتين “فكري وصدام” المطلقة منذ سنوات ومرت ثلاثة أيام والأم تستنطقه عن أحوال ولديها وهو يتعلثم ويتلكأ في الجواب مما ولد شعورا بأن هناك شيئا يخفيه وبعد إلحاح من أحد أقاربه افصح عن المأساة وكيف عاش لحظات الجريمة التي لم تكشف حتى تلك اللحظة.
    اعترافات مميتة
    لتبدأ نهاية الجاني حيث قام أحدهم بابلاغ شرطة تعز ومنها الى شرطة اب حيث باشر البحث الجنائي بالمحافظة عملية التحقيق في القضية بعد ان ألقي القبض على الأب القاتل الذي انكر قتلهما مدعيا اختفاءهما منذ شهرين وعندما سئل “لماذا لم تبلغ عن اختفائهما؟” رد “ايش الفائدة! أنا كنت أتوقع عودتهما!” وبعد 5 أيام من التحري والتحقيق اعترف بجريمته وبمكان الجثتين في بيارة المنزل كما مثل جريمته امام ضباط البحث في منزله في أكمه الصعفاني بعد انتشال الجثتين من قاع البيارة.
    ويواجه القاتل مصيرا مأساويا حيث يتوقع ان تصدر محكمة اب حكما بإعدامه قريبا لتطوى بذلك ملف أبشع الجرائم التي شهدتها المحافظة.
    يذكر ان القاتل له من طليقته بنتان و5 أولاد أكبرهم “فكري وصدام”.
    سأنتظرك ولكن لن
    أبحث عنك !! سأجدك ولكن لن آتي اليك!! سألمحك ولكن لن أنظر اليك!! سأصادفك
    ولكن لن يهزني صوت قدميك... سأشتاق ولكن لن يجبرني الحنين على الأطمئنان
    عليك ... سأنساك ولكن لن أنسى حبي اليك!!!
    فأنت سراب عشق سكن في قلبي



    Pin:2808E921
    ملاحظة الأضافة فقط من الإمارات
    مع الأحترام لجميع الدول العربية

    قديمة 23 - 08 - 2007, 07:25
    المشاركة 2
    صورة '! سعودي وافتخر !' الرمزية
    ! سعودي وافتخر !
    :: عضو نشيط ::
    تاريخ الإنضمام: 21 - 07 - 2005
    رقم العضوية : 6283
    الدولة : : : + : : k.s.a : : + : :
    المشاركات: 5,116
    • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى ! سعودي وافتخر !
    افتراضي
    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم .
    اضافة رد
    العلامات المرجعية

    كشفه ابن شقيقته بعد فراره من «السجن» أب يقتل ابنيه ويدفن جثتيهما في البيارة


    فتوى مهمة في رمضان وفي غير رمضان . فتنبه !! [ احبك + اعزك + احترمك + اغليك + أفديك = بلها واشرب مويتها ]

    أدوات الموضوع
    طرق العرض



    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 11:29.
    المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2015
    • 00966138651070
    • 00966138648289
    • 2051033691
    Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.