×

قد تكون أنت الظالم لنفسك

في ظل تقلبات حياتك،التي تبدو تارة كالموج الهائج،وتارة أخرى تبدو كالبحر وهو أزرق هادئ جميل،وتمر عليك الأحداث والمواقف تباعا،وتتعامل مع الكثير من البشر بمختلف الأشكال
قديمة 12 - 11 - 2019, 15:38
المشاركة 1
في ظل تقلبات حياتك،التي تبدو تارة كالموج

الهائج،وتارة أخرى تبدو كالبحر وهو أزرق هادئ

جميل،وتمر عليك الأحداث والمواقف تباعا،وتتعامل مع

الكثير من البشر بمختلف الأشكال والأجناس،وحينها

قد يخالجك العديد والعديد من الشعور المتخالط

والمتداخل في أعماقك،وكذلك العديد من الأسئلة

المتنوعة،فقد يكون ماتمر به كالآتي:

*قد تكون لديك الكثير من الأحلام والطموحات،و

تكتفي بذلك دون أن تتحرك لفعل شيء ولو كان

بسيطا،فتكون بذلك قد ظلمت نفسك.

* قد تمضي عمرك في مساعدة من حولك،وتقضي

للجميع حوائجهم،حتى تنسى نفسك وتهملها وكأنك

رميتها في حاوية قمامة،وعندما تحتاج إليهم لا تجد

أيا منهم إلى جانبك،فتكون قد ظلمت نفسك بإهمالها

ونسيانها.

* قد يكون عقلك في متاهة كبيرة،وقلبك في عمى

فظيع،وتظن نفسك على درب الحقيقة تسير،وإلى الحق

والصواب ستسصل،وأنت في الحقيقة قد ظلمت نفسك

بنفسك عندما منعتها من رؤية الحقيقة.

* قد تعلق نفسك بشخص خطأ،وتبني عليه كل آمالاك،و

تضعه في دون قدره،وتضي بكل شيء وأي شيء لأجله

فتفاجأ بأنه قد وضعك في دون قدرك،وأن تضحيتك

كانت لهذا الشخص الخطأ،وأنه لا يقدر كل مافعلته

لأجله،فتكون بتعليق السعادة في شخص محدد هو

ظلم كبير بحق نفسك.

* قد تبتعد عن الله لأيام،وأسابيع،وشهور،أو حتى سنين

وطوال تلك الفترة،تكون غارقا في الظلام،والضياع،ولا

تدري على أي درب تسير،حتى ينتهي بك الحال إلى

اليأس ،والحزن،والاكتآب،وحتى التفكير في الانتحار

فيكون هذا أكبر ظلم في حق نفسك.

* قد تكون حبيسا لأفكارك السلبية،تقيد نفسك بها تماما

حتى تلقي بنفسك في دوامة الهموم،والقلاقل،والأحزان

فتظلم نفسك بحرمانها من العيش بهدوء وسلام.

* قد تظلم نفسك بتضييق أفق عقلك،وإغلاق كل

مداركه،وتمنعه من السباحة في عالم التفكير والتجارب

،فيكون ظلم مؤلم لنفسك،عندما تجعلها خاضعة للجهل

والفكر المتخلف.

لهذا نحتاج في كل يوم وليلة،إلى أن نعيد النظر إلى

أنفسنا،هل نحن نسير على الدرب الصحيح؟!،هل حقا

نعتني بأنفسنا جيدا ولا نظلمها؟!،وماذا ينقصنا لكي

نسير على الدرب الصحيح ونطور ذاتنا؟!.

فالنفس وبكل صدق تحتاج إلى أن تكون تحت المجهر

دائما وأبدا،تحتاج إلى المتابعة بشكل يومي،وتحتاج

إلى العناية كالطفل الرضيع،كل هذا لأجل أن نتجنب

يوما ما نكون فيه قد استيقظنا من أوهامنا في وقت

متأخر جدا،فنتجرع الندم والحسرة طوال حياتنا،يقول

الله تعالى : " وما ظلمونا ولكن كانوا أنفسهم يظلمون".
المشاهدات 63 | التعليقات 3
قديمة 12 - 11 - 2019, 16:06
المشاركة 2
صورة 'Support-ar.Net' الرمزية
Support-ar.Net
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 26 - 12 - 2006
رقم العضوية : 30810
العمر: 34
المشاركات: 1,905
افتراضي قد تكون أنت الظالم لنفسك
وَمَا ظَلَمُونَا وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ
قديمة 13 - 11 - 2019, 13:53
المشاركة 3
صورة 'بنت العروب' الرمزية
بنت العروب
إدارة البورتال
مراقبة الركن العام
تاريخ الإنضمام: 09 - 09 - 2010
رقم العضوية : 81405
الدولة : مصر
المشاركات: 9,953
49
افتراضي قد تكون أنت الظالم لنفسك
كل إنسان بيختار طريقه بنفسه وهو قادر يحدد مصيره
اللهم اشكو اليك ضعفي و قلة حيلتي
قديمة 14 - 11 - 2019, 23:27
المشاركة 4
المتضامن
:: عضو جديد ::
تاريخ الإنضمام: 23 - 03 - 2019
رقم العضوية : 426801
المشاركات: 28
افتراضي قد تكون أنت الظالم لنفسك
لو كنت أعلم خاتمتي ما كنت بدأت .
الراحل عبد الحليم حافظ غفر الله له .
مواضيع ذات صلة

 
اضافة رد
 

ياظالم جمالك اكشف برقعك كلمات كلمات عامية سعودية

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طرق العرض


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 00:35.
المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2019
  • 00966138651070
  • 00966138648289
  • 2051033691
Powered by vBulletin® Version 3.8.11 .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.