الملاحظات
الركن العام للمواضيع العامة : :: [يمنع] منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات .

لحظة تأمل بين الإنسان و الحيوان

صورة 'Mr.nawaf' الرمزية
Mr.nawaf
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 03 - 07 - 2011
رقم العضوية : 101246
الدولة : **بلاد الحرمين الشريفين**
المشاركات: 1,522
قديمة 27 - 08 - 2011, 04:47
المشاركة 1
نشاط Mr.nawaf
  • قوة السمعة : 57
  • الإعجاب: 301
    Icon17 لحظة تأمل بين الإنسان و الحيوان
    بسم الله الرحمن الرحيم


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ
    يُحكى أن...

    قوماً خرجوا للصيد، فطردوا ضبعةً حتى ألجؤوها إلى خباء أعرابي، فأجارها و جعل يطعمها و يسقيها، فبينما هو نائمٌ ذات يوم، إذْ وثبتْ عليه، فبقرتْ بطنه و هربتْ.

    فجاء ابن عمه يطلبه، فوجده مُلقى، فتبعها حتى قتلها و أنشدَ يقول:

    و مَن يصنع المعروف مع غير أهله ×× يلاقي كما لاقى مجير أم عامرِ

    أعدَّ لها لما اســـــــــــــتجارتْ ببيته ×× أحــــاليـب ألبان اللقاح الدوائرِ

    و أســـــــــــمنها حتى إذا ما تمكنتْ ×× فرتْهُ بأنيــــــــــابٍ لها و أظافر

    فقلْ لذوي المـــعروف هذا جزاءُ من ×× يجود بمعروفٍ على غير شاكر.

    و يُحكى أيضاً أنْ ..

    رجلاً دخل باديةً، فإذا به يرى عجوزاً بين يديها شاةً مقتولةً، و إلى جوارها جرو ذئب.

    فقال لها: ما هذا ؟!!.

    قالتْ له: هذا جرو ذئب أخذناه صغيراً و أدخلناه بيتنا و ربيناه، فلما كَبُرَ فعل بشاتي ما ترى، و أنشدتْ تقول:



    بقرتَ شويهتي و فجعتَ قومي ×× و أنتَ لشاتنا ابنُ ربيبُ

    غذِّيتَ بدرها و نشـــــأتَ معها ×× فمَنْ أنباك أن أباك ذيبُ

    إذا كان الطباع طباع ســــــوءٍ ×× فلا أدبٌ يفيد و لا أديبُ.

    ففيما حكيت سابقاً لا يمكن لأحدكم أن تعلوا وجهه علامة تعجب، أو أن تصيبه الدهشة و الاستغراب، لسبب بسيط ألا وهو أن الضبع ضبع و الذئب ذئب هكذا جبلا على الخداع و الغدر، حتى يتمكنا من البقاء على قيد الحياة في عالمهم الوحشي و تلك حكمةٌ لله.

    غير أن المستغرب أن تجد بشراً ضباعاً أو بشراً ذئباً خلقهم ربي و ربهم في أحسن تقويم، وكأنهم يعيشون في البراري بين الوحوش، و يكرهون إنسانيتهم و يعشقون دونيتهم وحقارتهم.

    لهم صورة إنسان غير أن طباعهم كحيوان، فتجد منهم الإنسان الأسد، و الإنسان التمساح، و الإنسان الحمار، و الإنسان الكلب، و الإنسان القرد، و الإنسان الغراب، و الإنسان الأفعى، والإنسان العقرب، و الإنسان العنكبوت، و الإنسان الجرادة، و الإنسان النملة و بالمحصلة الإنسان الوحش بأفعاله لا بصفات خلقة تعالى الله.

    و كأنهم يكرهون آدميتهم التي صورهم سبحانه و تعالى عليها، وهم بذلك يرفضون تكريم الله لهم.

    فلا تعجب أخي إن رأيتَ يوماً إنساناً ضبعاً يبقر إحسانك إليه لا لشيء و إنما ليثبت لك بما لا يدعُ مجالاً للشك صحة إفلاسات داروين و هرطقته عندما قال: إن الإنسان أصله قرد، أي حيوان.

    و قد صدق الله حين قال:

    ( ولقدْ ذرأْنا لجهنمَ كثيراً من الجنِ و الإنسِ لهم قلوبٌ لا يفقهونَ بها و لهم أعينٌ لا يبصرون بها و لهم ءاذانٌ لا يسمعون بها أولئك كالأنعام بل هم أضلُّ أولئك هم الغافلون ) سورة الأعراف 179.
    سبحان الله وبحمدة سبحان الله العظيم






    قديمة 27 - 08 - 2011, 05:00
    المشاركة 2
    صورة 'حلو الأيام' الرمزية
    حلو الأيام
    :: عضو نشيط ::
    تاريخ الإنضمام: 08 - 01 - 2009
    رقم العضوية : 65112
    الدولة : الاحساء
    المشاركات: 2,727
    الإجابات المقدمة: 2
    افتراضي
    رائع الموضوع يانواف

    والحيوان اللي مايستحق معروف واللي يجيره غبي

    المفروض يعالجه ويطعمه ويطلقه

    لكن االمشكله في الادمي .. كيف تعرف من يستحق المعروف ومن لا يستحق..الادمي ماله انياب ولا مخالب


    لاهنت..
    اضافة رد
    العلامات المرجعية

    لحظة تأمل بين الإنسان و الحيوان


    تحذير لجميع مستخدمي فيس بوك توافر سرعة 100 ميجا بت من اتصالات الامارات

    أدوات الموضوع
    طرق العرض



    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 17:03.
    المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2015
    • 00966138651070
    • 00966138648289
    • 2051033691
    Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
    SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.