الركن العام للمواضيع العامة : :: [يمنع] منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات .

اكثر من ( 1000 ) سنة في اليوم والليلة .

صورة 'أبوعبيّد' الرمزية
أبوعبيّد
||| عضو التميز |||
تاريخ الإنضمام: 25 - 11 - 2007
رقم العضوية : 45609
الدولة : الرياض
المشاركات: 15,118
الإجابات المقدمة: 10
  • أرسل رسالة بواسطة Skype™ إلى أبوعبيّد
قديمة 21 - 04 - 2010, 11:00
المشاركة 1
نشاط أبوعبيّد
  • قوة السمعة : 33260
  • الإعجاب: 1156
    افتراضي اكثر من ( 1000 ) سنة في اليوم والليلة .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الحمد لله الرحيم الغفار ، الكريم القهار ، مقلب القلوب والأبصار ، عالم الجهر والأسرار ، أحمده حمداً دائماً بالعشي والإبكار ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، شهادة تنجي قائلها من عذاب النار ، وأشهد أن محمداً نبيه المختار صلى الله عليه وعلى أهله وأزواجه وأصحابه الجديرين بالتعظيم والإكبار ، صلاة دائمة باقية بقاء الليل والنهار .
    أما بعد ..
    فإن أهم ما يعتني به المسلم في حياته اليومية ، هو العمل بسنة الرسول ? في جميع حركاته وسكناته وأقواله وأفعاله حتى ينظم حياته على سنة الرسول ? كلها من الصباح إلى المساء .
    * قال ذو النون المصري : [ من علامة المحبة لله عز وجل ، متابعة حبيبه ? في أخلاقه ، وأفعاله، وأوامره وسننه ] .
    قال تعالى ( قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ ) [آل عمران:31]
    قال الحسن البصري : فكان علامة حبهم إياه ، إتباع سنة رسوله .
    * وإن منزلة المؤمن تقاس باتباعه للرسول ? فكلما كان تطبيقه للسنة أكثر كان عند الله أعلى وأكرم .
    * ولهذا جمعت هذا البحث المختصر إحياءً لسنة الرسول ? في واقع المسلمين في حياتهم اليومية، في عبادتهم وفي نومهم وفي أكلهم وشربهم وفي تعاملهم مع الناس وفي طهورهم وفي دخولهم وخروجهم ولباسهم وسائر حركاتهم وسكناتهم .
    * وتأمل كيف لو سقط من أحدنا مبلغ من المال لاهتممنا واغتنمنا واجتهدنا في البحث عنه حتى نجده ،ولكن كم سنة سقطت في حياتنا هل حزنا لها وسعينا لتطبيقها في واقع حياتنا ؟؟!! .
    إن من المصائب التي نعاني منها في حياتنا ، أننا أصبحنا نعظم الدينار والدرهم أكثر من تعظيم السنة ، ولو
    قيل للناس من يطبق سنة من السنن يأخذ مبلغاً من المال ، لوجدت الناس يحرصون على تطبيق السنة في
    شؤون حياتهم كلها من أن يصبحوا إلى أن يمسوا لأنهم سوف يربحون من وراء كل سنة من السنن مبلغاً
    من المال ، وبماذا ينفعك المال عندما توضع في قبرك ويهال عليك التراب ،
    قال تعالى ( بَلْ تُؤْثِرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَى ) [الأعلى:16-17] .
    * والمقصود بهذه السنن التي في هذا البحث :

    هي ما يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها ، وهي

    " التي تتكرر في اليوم والليلة وباستطاعة كل واحد منا أن يقوم بها "



    * وقد وجدت أن بإمكان كل شخص لو حرص على السنن اليومية أن يطبق ما لا يقل عن ألف سنة في



    جميع شؤون حياته كلها وما هذه الرسالة إلا لبيان

    [ أيسر وسيلة لتطبيق هذه السنن اليومية التي تزيد عن ألف سنة ] .




    * فلو حرص المسلم على تطبيق ألف سنة في اليوم والليلة لكان في الشهر ثلاثون ألف سنة فانظر إلى من



    جهل هذه السنن أو من علمها ولم يعمل بها كم من الدرجات والحسنات ضيع على نفسه وإنه لمحروم حقاً .



    * وإن الالتزام بالسنة له فوائد منها :-



    1- الوصول إلى درجة [ المحبة ] محبة الله عز وجل لعبده المؤمن .



    2- جبر النقص الحاصل في الفرائض .



    3- العصمة من الوقوع في البدعة .



    4- أنه من تعظيم شعائر الله .



    * فالله الله يا أمة الإسلام في سنن رسولكم ?

    أحيوها في واقع حياتكم، فمن لها سواكم ، فهي دليل المحبة الكاملة لرسول الله ?
    وعلامة المتابعة الصادقة له ?
    سنن الاستيقاظ من النوم
    1- مسح أثر النوم عن الوجه باليد : " وقد نص على استحبابه النووي وابن حجر لحديث ،
    [ فاستيقظ رسول الله ?
    فجلس يمسح النوم عن وجهه بيده ] رواه مسلم .



    2- الدعاء وهو : ( الحمد لله الذي أحيانا بعدما أماتنا وإليه النشور ) رواه البخاري



    3- السواك : ( كان ? إذا استيقظ من الليل يشوص فاه بالسواك ) متفق عليه .
    * والحكمة من ذلك :



    1- أن من خصائص السواك التنبيه والتنشيط



    2- وقطع الرائحة من الفم .






    .




    دخول الخلاء ( الحمّام أجلكم الله )وله سنن :

    1- الدخول بالرجل اليسرى والخروج بالرجل اليمنى .



    2- دعاء الدخول [ اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث ] متفق عليه .

    3- دعاء الخروج [ غفرانك ] أخرجه أصحاب السنن إلا النسائي .


    * ويدخل الإنسان إلى الحمام في يومه وليلته عدة مرات وكلما دخل طبق هذه السنن في دخوله وخروجه، سنتان في الدخول ،
    وسنتان في الخروج .

    1- البسملة .

    2- غسل الكفين ثلاثاً في أول الوضوء .

    3- البدء بالمضمضة والاستنشاق قبل غسل الوجه .

    4- الاستنثار باليسار ،
    لحديث ( فغسل كفيه ثلاث مرات ، ثم تمضمض ، واستنشق ، واستنثر ثم غسل وجهه ثلاث مرات .. ) متفق عليه .

    5- المبالغة في المضمضة والاستنشاق لغير الصائم ،

    لحديث ( وبالغ بالاستنشاق إلا أن تكون صائماً ) أخرجه الأربعة .

    * معنى المبالغة في المضمضة : إدارة الماء في جميع فمه .

    * معنى المبالغة في الاستنشاق : جذب الماء إلى أقصى أنفه .

    6- المضمضة والاستنشاق من كف واحدة ، بحيث لا يفصل بينهما

    ( ثم أدخل يده فتمضمض واستنشق من كفٍ واحده ) متفق عليه .

    7- السواك ومحله عند المضمضة ،

    لحديث ( لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع كل وضوء ) رواه أحمد والنسائي .

    8- تخليل اللحية الكثيفة عند غسل الوجه ،

    ( كان ? يخلل لحيته في الوضوء ) أخرجه الترمذي .

    9- صفة مسح الرأس .

    * صفة مسح الرأس :

    ( أن يبدأ من مقدمة الرأس إلى آخر القفا ثم يعود إلى المقدمة مرة آخرى )

    * وأما المسح الواجب :

    ( فهو تعميمه بالمسح على أي صفة كانت ) ،

    و( مسح رسول الله ? برأسه فأقبل بيديه وأدبر ) متفق عليه

    10- تخليل أصابع اليدين والرجلين ،

    لحديث ( أسبغ الوضوء وخلل بين الأصابع ) أخرجه الأربعة .

    11- التيامن وهو البدء باليمين من اليدين والرجلين قبل اليسار ،

    لحديث ( كان رسول الله ? يعجبه التيمن في تنعله .. وطهوره ) متفق عليه .

    12- الزيادة على الغسلة الواحدة إلى ثلاث غسلات في غسل الوجه واليدين والرجلين .

    13- النطق بالشهادتين بعد الفراغ من الوضوء ، بأن
    يقول ( أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ،

    وثمرتها : إلا فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل من أيها شاء ) رواه مسلم .

    14- الوضوء في البيت : قال ? :

    ( من تطهر في بيته ، ثم مشى إلى بيت من بيوت الله ليقضي فريضة من فرائض الله ، كانت خطوتاه

    إحداهما تحط خطيئه ، والأخرى ترفع درجة ) رواه مسلم .

    15- الدلك : هو إمرار اليد على العضو مع الماء أو بعده .

    16- الاقتصاد في الماء : ( كان ? يتوضأ بالمد ) متفق عليه .

    17- مجاوزة محل الفرض في الأعضاء الأربعة (اليدين والرجلين )

    ( لأن أبا هريرة توضأ فغسل يده حتى أشرع في العضد ، ورجله حتى أشرع في الساق ثم قال : هكذا

    رأيت رسول الله ? يتوضأ ) رواه مسلم .

    18- صلاة ركعتين بعد الوضوء :

    قال رسول الله ? ( من توضأ نحو وضوئي هذا ثم صلى ركعتين لا يحدث فيهما نفسه غفر له ما تقدم من ذنبه ) رواه البخاري ومسلم ،
    وعند مسلم من حديث عقبة بن عامر ( إلا وجبت له الجنة ) .

    19- إسباغ الوضوء :

    وهو إعطاء كل عضو حقه في الغسل فهو الإتمام واستكمال الأعضاء .

    * ويتوضأ المسلم في يومه وليلته عدة مرات ، وبعضهم خمس مرات ،

    وبعضهم قد يكون أكثر عندما يريد أن يصلي الضحى أو قيام الليل ،

    وعلى حسب تكرار المسلم للوضوء يطبق هذه السنن ويكررها فيحصل على الأجر العظيم .

    ثمرة تطبيق هذه السنن عند الوضوء :


    أنه يدخل في قوله ? ( من توضأ فأحسن الوضوء خرجت خطاياه من جسده حتى تخرج من تحت أظفاره ) رواه مسلم .

    نقل للفائدة .
    اخوكم سلمان .
    سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم
    * 10 سنوات .. عشرة عمر في هذا المعهد الراقي
    ابوروان / اسعدك الباري ..
    اضافة رد
    العلامات المرجعية

    اكثر من ( 1000 ) سنة في اليوم والليلة .


    (.. الــثقة والغــــروور ..) الحياة الخاصة للملك عبدالله‎

    أدوات الموضوع
    طرق العرض



    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 17:45.
    المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2015
    • 00966138651070
    • 00966138648289
    • 2051033691
    Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.