الركن العام للمواضيع العامة : :: [يمنع] منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات .

لماذا لا يُسمى الإرهاب إرهاباً عندما يرتكبه أمريكيون؟

انس
Banned
تاريخ الإنضمام: 25 - 02 - 2006
رقم العضوية : 21298
الدولة : فلسطين
المشاركات: 5,966
الإجابات المقدمة: 3
قديمة 06 - 03 - 2010, 12:37
المشاركة 1
نشاط انس
  • قوة السمعة : 5926
  • الإعجاب: 400
    افتراضي لماذا لا يُسمى الإرهاب إرهاباً عندما يرتكبه أمريكيون؟
    لا أدري كيف مر الهجوم بطائرة خاصة على مبنى الضرائب في ولاية تكساس الأميركية قبل أيام مرور الكرام في الإعلام العالمي؟ ألم يقم مهندس أمريكي بصدم مبنى حكومي بطائرته الخاصة مما أدى إلى إحراق بناية ضخمة التهمتها النيران من كل حدب وصوب بطريقة مرعبة؟ لقد تذكر المشاهدون وهم يرون الدخان يتصاعد من كل أرجاء المبنى على الفور أحداث الحادي عشر من سبتمبر التي أطاحت ببرجي التجارة العالميين بالإضافة إلى مبنى البنتاغون.


    • لم يكن هناك أي فرق أبداً بين حادثي نيويورك وواشنطن من جهة وحادث تكساس الأخير من جهة أخرى، لا بل إن بعض الأمركيين أشادوا على موقع فيس بوك "بالعملية البطولية" حسب تعبيرهم. لكن الأوساط الإعلامية والسياسية الأمريكية أحجمت عن وصم حادث تكساس بالإرهابي بالرغم من أنه نسخة طبق الأصل عن أحداث الحادي عشر من سبتمبر. والمضحك في الأمر أن السلطات استبعدت قبل أن تتحقق من الهجوم أن يكون إرهابياً، كما استبعدت فرضية الاعتداء الإرهابي . لماذا؟ لأنها علمت أن الطيار الذي فجر طائرته بمبنى الضرائب كان أمريكياً .



    • وكان الإرهابي جوزف أندرو ستاك قبل تنفيذ عمله الإرهابي قد أحرق منزله، ونشر بياناً على الانترنت صب فيه جام غضبه على الحكومة الأمريكية بطريقة تشبه تماماً الطريقة التي يهاجم فيها تنظيم القاعدة الولايات المتحدة من خلال بياناته المكتوبة والمسموعة. ناهيك عن أن التفجير يقع ضمن التعريف الأمريكي للإرهاب، وهو "الاستخدام غير المشروع للقوة ضد أفراد أو ممتلكات لترويع أو إجبار حكومة أو إجبار السكان المدنيين، وبالتالي أي فئة دعماً لغايات سياسية أو اجتماعية". أي أن الإرهاب يُعرف بطبيعة الفعل وغاياته وليس بهوية الفاعل الدينية أو القومية. لكن الإعلام الأمريكي لم يستخدم قط كلمة إرهاب في معرض تعليقه على فعلة الطيار الأميركي. أما حينما ينفذ شخص مسلم اعتداء يجري وصمه فوراً بالإرهاب، ناهيك عن أن تهمة الإرهاب تطال أوتوماتيكياً الدين الإسلامي. لكن عندما ينفذ الاعتداء شخص أميركي ويقع ضمن التعريف المحدد أمريكياً للإرهاب، فإنه لا يتم تصنيف الاعتداء إرهاباً أبداً. فعندما تم الكشف مثلاً عن هوية نضال حسن الإسلامية راح الإعلام الأمركي على الفور يصف هجوم فورت هود الذي أودى بحياة عدد من الجنود الأميركيين في نوفمبر الماضي بأنه إرهابي بامتياز، لا لشيء إلا لأن مرتكبه من أصول عربية وإسلامية، وكأن الإرهاب لا يمكن أن يمارسه إلا عربي أو مسلم. والأنكى من ذلك فإن الوقاحة وصلت بوزارة الأمن الداخلي الأمريكية إلى وصف الهجوم الإرهابي على مبنى الضرائب بتكساس بأنه حادث معزول.. يا سلام!!



    • لكن إذا كانت فعلة المهندس الأمريكي أنرو جوزف ستاك حادثاً معزولاً، فهل عمليات الإرهاب التي تشهدها معظم الولايات الأمريكية يومياً أيضاً حوادث معزولة، أم إن الإنسان الأمريكي إرهابي بطبعه، من حيث النشأة والفكر؟ أليس الإرهاب هو القانون السائد في الشارع الأمريكي، بل وفي المدارس الأمريكية؟ يتساءل أحد الباحثين. ألم تشهد جامعة فرجينيا للتكنولوجيا قبل فترة حادثاً إرهابياً أدى إلى قتل 33 شخصاً قبل أن ينتحر الطالب الذي نفذه؟ ألا يؤكد ذلك خطورة العنف والإرهاب داخل المجتمع الأمريكي؟
    • ألم تكشف محطة "إي. بي. سي" التلفزيونية الأمريكية عن مضمون وثيقة سرية أعدها مكتب التحقيقات الفيدرالية تفيد بوجود 22 منظمة إرهابية تهدد الولايات المتحدة داخلياً، وكلها منظمات أمريكية من الألف إلى الياء؟ وتكشف طبيعة هذه المنظمات الإرهابية الأمريكية عن أن الأخطار الإرهابية التي تواجه الولايات المتحدة ليست مستوردة، إذ إن 21 من هذه المنظمات مسيحية متطرفة أو بلا هوية دينية واضحة .



    • كما كشفت الوثيقة أن أخطار الإرهاب التي تواجه الولايات المتحدة لا صلة لها بما يسمى "صراع الحضارات"، كما يشير الدكتور خادم حسين بخش، "إذ إن المنظمات الأساسية على قائمة المكتب تكشف عن أن مشكلة الولايات المتحدة - على صعيد التهديدات الإرهابية على الأقل - ليست مع العالم الإسلامي وإنما بسبب عوامل داخلية تفصح عنها طبيعة المنظمات الأساسية التي تخشاها السلطات الأمنية الأمريكية .



    • وبالإضافة للمنظمات الإرهابية السابقة، فإن هناك تقريباً ثلاثمائة ميليشيا بيضاء عنصرية تندد بالحكومة الفدرالية وسياساتها الداخلية والخارجية، وتنادي بالانقلاب على هذه السياسات، وتحرّض أتباعها على الثورة ضد الحكومة الفدرالية في واشنطن وتحطيم الاتحاد بين الولايات. وهذه الميليشيات الثلاثمائة مسلحة وتنتشر في الوسط الغربي من الولايات المتحدة، حيث المناطق الزراعية والحقول الشاسعة والبراري التي يسهل تخزين السلاح فيها. وكثير من هذه الميليشيات المسلحة تقوم بتدريب أعضائها على السلاح بالذخيرة الحية وأحيانا ـ بعلم السلطات المحلية ـ التي تغض الطرف خوفاً من المشاكل مع هذه الميليشيات. لقد حصل تيموثي ماكفيه الذي قام بتفجير المقر الفيدرالي في أوكلاهوما 1995 على كل مواد التفجير من هذه الميليشيات المنثورة في حقول الوسط الغربي فحصد في لحظة واحدة 168 أمريكيا وأمريكية كانوا متواجدين في هذا المقر .



    • لقد ولد الإرهاب أمريكياً ومنذ مئات السنين، حسب الدكتور خادم حسين بخش، ومازلنا نتذكر جماعة كوكلوكس كلان شديدة التعصب التي سادت الشارع الأمريكي من منتصف الخمسينات إلى أواخر الستينيات من القرن الماضي، وكانت أفكارها إرهابية تطارد الزنوج السود وتطردهم ولا تسمح لهم بالعمل أو بدخول دور السينما أو بركوب المواصلات العامة المخصصة للبيض وهم أصحاب تعبير " ممنوع دخول السود .. والكلاب " .



    • إن ثقافة الجريمة والسجون انتقلت إلى المدارس، حيث شاعت ظاهرة إطلاق النار على المدرسين والمدرسات وعلى التلامذة بشكل لافت لم يشهد له العالم مثيلا .



    • يقول رونالد واينر، الخبير الأمريكي في علم دراسة الجرائم: إن وتيرة العنف لدى الشباب زادت إلى درجة كبيرة بسبب ثقافة الأسلحة النارية، وغلبة العقلية المستوحاة من قانون الشارع على الأخلاق والمبادئ الإنسانية. وأظهرت دراسة كشف عنها البيت الأبيض، أن واحدة من كل عشر مدارس رسمية أمريكية تشهد أعمال عنف خطرة كل عام، وهناك حرب حقيقية في شوارع الولايات المتحدة، ويسقط قتلى بالرصاص ما يقارب 45 ألف شخص كل تسعة عشر شهراً .



    • والعدد الذي أشار إليه هذا الخبير الأمريكي هو العدد نفسه الذي سقط خلال تسعة أعوام من حرب الفيتنام .



    • وفي سنة 1991 قتل الإرهاب الداخلي الأمريكي 38317 شخص وجرح 175 ألف شخص، هذا يعني حصول 105 قتيلا في اليوم الواحد. وهذا ما دفع الكثير من المحللين الأمريكيين إلى إطلاق وصفا لهذه الحالة الإرهابية بأنها حرب حقيقية في كل بيت أو الإرهاب على الذات. ووفق التقديرات المختلفة، فإن حوالي 200 ألف شخص يصابون بالرصاص سنوياً .



    • وهذا يعني أن أمريكا مسكونة بالكامل بالإرهاب والجريمة الداخلية، والمسؤول عنها هو الشعب الأمريكي نفسه .



    • الإرهاب الداخلي إذاً، مستفحل في جذور المجتمع الأمريكي وفي كل آليات حركته، بل كان ركيزة نشأة هذا البلد. وحسب تقرير رسمي صدر عام 1989 بعنوان "ضحايا العنف في القوانين الأمريكية" تحدث أحد كاتبي التقرير "ليونارد جيفري" عن أن في أمريكا 5500 عصابة مسلحة معروفة تنتشر اليوم، وبعضها منظم وله أفرع في كل الولايات المتحدة، وتقوم هذه العصابات أو الميليشيات بـ25 ألف عملية قتل في السنة، وأخذت هذه الميليشيات تبني دولها وقوانينها الخاصة بها داخل الولايات المتحدة، وهي محمية بكميات كبيرة من الأسلحة المتطورة، وهناك تقارير تؤكد أن هؤلاء يملكون كميات من أسلحة الدمار الشامل تفوق الخيال. ولعل استخدام الجمرة الخبيثة بعد أحداث11 سبتمبر داخل الولايات المتحدة الأمريكية والإرباك الذي أصاب المؤسسات الحكومية والاجتماعية من جرائه لدليل على ذلك. وتم إثبات أن هذه الجمرة الخبيثة المستخدمة هي أمريكية داخلية بحتة صنعت على يد الإرهابيين الأمريكيين. كما أن لهذه الميليشيات نفوذها الانتخابي والاجتماعي، وهي تمارس العنف الهستيري، وتطمع إلى تجهيز جيشاً من الإرهابيين للزحف على البيت الأبيض وتدمير الحكومة الفيدرالية فيه واحتلال البلاد.





    • ألا يستحق كل هذه الأعمال الأمريكية الداخلية الفوق إرهابية التي وثــّقها الدكتور خادم أن تندرج تحت مسمى الإرهاب، أم إن وزارة الأمن الداخلي الأمريكية تصنفها أيضاً على أنها أحداث معزولة؟



    • إنها السفسطائية بأبشع صورها . أمريكا تريد أن تقول لنا إن التوصيف الأمريكي للأشياء هو التوصيف المعتمد، حتى لو أفتى بأن لون الثلج أسود !




    د. فيصل القاسم
    قديمة 06 - 03 - 2010, 12:43
    المشاركة 2
    صورة 'Hudaislam' الرمزية
    Hudaislam
    :: عضو نشيط ::
    تاريخ الإنضمام: 21 - 10 - 2007
    رقم العضوية : 42725
    الدولة : ^×0o --ركن لغات البرمجة --^×0o
    المشاركات: 4,698
    الإجابات المقدمة: 2
    افتراضي
    هذي هي المركزية الاوروبية الامريكية
    يعني كل شي يقاس بالنسبة لهم
    اذا هم هجموا على بلد سموها تحرير
    واذا صار تفجير صغير في بلد مش هم اللي سووه بكون ارهاب

    هي الايام كما شاهدتها دول،،،،، من سره زمن ساءته ازمان
    قديمة 06 - 03 - 2010, 12:44
    المشاركة 3
    صورة 'A.Alfaluji' الرمزية
    A.Alfaluji
    :: عضو نشيط ::
    تاريخ الإنضمام: 04 - 05 - 2008
    رقم العضوية : 58398
    الدولة : الاردن
    المشاركات: 3,647
    افتراضي
    موضوع مميز عشت يالغالي
    لكن انا اشوف كلمة ارهاب اطلقها الاجانب على المسلمين فقط من اجل تشويه
    سمعت الجهاد حول العالم لا اكثر ولا اقل
    ويعطيك العافية

    About me | "عني"..
    My Facebook..
    سبحان الله .. والحمد لله .. ولا اله الا الله .. والله اكبر..
    قديمة 06 - 03 - 2010, 12:48
    المشاركة 4
    تاريخ الإنضمام: 15 - 10 - 2009
    رقم العضوية : 73036
    الدولة : الدار البيضاء
    المشاركات: 8,003
    افتراضي
    الإرهاب
    اطلقها الغرب
    لكن لو رجعنا للقرآن سنروا ان المسلمين يرهبون الكفار في الحرب
    عندما يعد المسلم العدة ويتسلح بالايمان فإنه يرهب عدو الله ويدخل في قلبه الرعب

    قال النبي عليه السلام في معنى حديثه انه نصر بالرعب لمسيرة شهر

    ترى الاعداء يستسلمون للفتوحات الاسلامية مثل التي قادها خالد بن الوليد رضي الله عنه او القائد الهمام صلاح الدين الايوبي رحمه الله.

    لكن مايجب فهمه ان دلك يكون في اوقات الحرب، اما الاسلام فدين سلام.
    التعديل الأخير كان بواسطة يونس المغربي; 06 - 03 - 2010 الساعة 12:54
    قديمة 06 - 03 - 2010, 12:51
    المشاركة 5
    صورة 'أبو علي' الرمزية
    أبو علي
    .:: عضو متألق ::.
    تاريخ الإنضمام: 09 - 11 - 2006
    رقم العضوية : 28080
    الدولة : حيث الرجاء والأمل
    المشاركات: 8,165
    • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى أبو علي
    افتراضي
    المشكلة حقيقة ليست في عِلمنا بماهية هذا التوصيف الأمريكي المعتمد، فهذا حاصل منذ زمن، إنما هي في الاعتراف بهذا الواقع المُر تحت وطأة الدبلوماسية والعسكرية الأمريكية الطاحنة,
    فالأمثلة أكثر من ان تحصى كما يوضح هذا الموضوع ولكن دوافع قبولنا بها هي اللغز البارز الحقة .

    تحياتي .
    قديمة 06 - 03 - 2010, 13:29
    المشاركة 6
    صورة 'سبيل الإسلام' الرمزية
    سبيل الإسلام
    :: عضـــو::
    تاريخ الإنضمام: 18 - 02 - 2010
    رقم العضوية : 78466
    الدولة : المملكة العربيـة السعودية-جدة
    المشاركات: 70
    • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى سبيل الإسلام
    افتراضي
    لماذا نلتفت اليهم ,,

    اذا كنا نعلم ان مايفعله بعض المتشددين الارهابيين -والذين ذكرهم النبي صلى الله عليه سلم-لايمثل الاسلام,,
    القافلة تسير .......

    نحن لم ياخرنا سوى اننا نتاثر بكلامهم !!!

    اشكرك وتقبل مروري.........
    • :::بحمد الله تم افتتاح شبكة ومنتديات سبيل الإسلام :::
    • للدخول اضغط هنا
    • للعلم يوجد لدينا وظيفة شاغرة [نائب مديــر] لاكثــر من شخص اذا كنت ترغب بالادارة والاجــر ولمعلومات اكثر اضف الايميل في الاسفل
    • [email protected]
    \

    اذا فاتك هذا فقد فاتك خيرٌ كثييير
    اضافة رد
    العلامات المرجعية

    لماذا لا يُسمى الإرهاب إرهاباً عندما يرتكبه أمريكيون؟


    موضوع قد يغير حياتك ادخل و اكتشف الامر مع إثباتات كثيرة في الداخل قناة السويس تسجل أعلى حركة عبور منذ الأزمة العالمية

    أدوات الموضوع
    طرق العرض



    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 16:41.
    المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2015
    • 00966920020037
    • 00966138648289
    • 2051033691
    Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.