الركن العام للمواضيع العامة : :: [يمنع] منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات .

الصحراء لكنها وطني

صورة 'agraw' الرمزية
agraw
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 03 - 04 - 2008
رقم العضوية : 55840
المشاركات: 869
قديمة 31 - 01 - 2010, 23:07
المشاركة 1
نشاط agraw
  • قوة السمعة : 62
  • الإعجاب: 9
    افتراضي الصحراء لكنها وطني

    الصحراء لكنها وطني



    الوطن كلمة تتردد على ألسنت الناس ففهمها البعض وأعطاها حقها وتغافل عنها البعض الآخر وتهاون في أمرها لهذ أصينت كرامة الأوطان وضاعت كرامة الأخرى ، ويعتبر الوطن الحيز الذي يحوى أي كائن حي على وجه البسيطة ، حتى البهائم ودواب الأرض لكل منها لها موطن ترجع إليها ، في كهوف الجبال ، أو في غابات الأدغال ، أو على رؤوس الأشجار ، كل حسب خلقته وإذا كانت حيوانات الأرض كذلك ، فكيف بالإنسان ذلك الكائن العاقل المحترم ، وقد شاءت القدرة الإلهية أن تكون الكرة الأرضية بأكملها موطنا للإنسان ، على اختلاف تضاريسها ، وتنوع خيراتها فكانت كل بقعة فيها موطنا لمجموعة من الناس ، وتختلف الأوطان باختلاف طقسها ، وتنوع مواردها ، وما يتبع ذلك من الفوائد والإشكاليات ، كما يختلف ساكنوها باختلاف أجنا سهم ، وطباعهم الخلقية والخلقية ، ويبقى العامل المشترك بين كل مواطن وآخر ، هو إحساسه وحنينه الأبدي تجاه وطنه ، واعتباره له كأنه جزء منه هذ مما يتفق عليه جميع المواطنين ، ويتفاوت بتفاوت إدراكهم لمعنى الوطنية وقيمة الوطن ، فكل إنسان يجد وطنه لصيق بكيانه ووجدانه ، فما يشعر به المواطن السويدي في شرق أروبا، هو نفسه ما يشعر به المواطن الأفريقي في أدغال أفريقيا ، ويشعر به المواطن الأزوادى على تلال الصحراء الكبرى والمغربي فى الصحراء المغربية.



    ذلك المواطن المسكين ، الذي يعيش على فيافي تلك المساحات الشاسعة ، ويتحدى نفخات الطبيعة الصحراوية القاسية ، صيفها لهيب يحترق العروق وتكوى بها الجلود ، وشتاؤها زمهرير لم يكن أحسن حالا عن صيفها الحار ، وعلى هذه الحالة عاش ذلك الإنسان منذ قرون طويلة ، ومع ذلك لم تتدخل الإرادة الإنسانية ، والتقدم العلمي ، الذي بلغ مداه ، وأبت العواصف العلمية التي حركت كل نبتة على كوكب الأرض ، وصعدت إلى القمر والمريح ،أن تحرك وريقة نبتة واحدة على هذا الجزء من العالم ، حيث يوجد شعب أصيل يعتبر من أعرق شعوب الأرض ، فأعجب من العجب أن يكذب الإنسان ما صدقته الحجر ، وسطرته حضارة المغربية. على ما على الجبال من صماء الصخر ، إنه موطنهم ، وإرث أسلافهم بلا منازع طوال زمن بعيد قبل أن يكون للإنسان طغيان على إنسان ، وكان في مكان الأمان أمان ، ولكن مضت الأيام وتوالت الأحداث حتى سمعنا ما ليس في الحسبان ، صوت يصف مغربي.بأنه جسم غريب عن صحراء الأوطان ، صحراء لو سئلت لأجابت عن من رافقها ، واستنطق ما عليها مما يحيل عليه الكلام ، فيا ترى من ذا الذي تسول له نفسه أن يكون رديف الصحراء ، غير الذي عرفت به ؟ فليأتي كل من يدعى ليرينا أثره على جبال الصحراء ، أو صخورها ، أو أشجارها ، أو حتى رمالها وسهولها ، فمن ذا الذي يتجرأ أن يبيت فيها ولو ليالي معدودة ، فكيف باستيطانها أمد الدهر، فالصحراء لمن صادقها وصدقته ، وعرست فيه أعظم براءة عرفتها الإنسانية ، فأنبتت فيه قيم وأخلاق تأباها الطبيعة المدنية ، وتعلم منها الكبرياء وعزة النفس وحب للحرية ، ورفعت هاماته ليعانق اللثام الثريا ، ولم يطأطىء رسا إلا لخالق الصحراء ، وخالق البشرية ، وأشرق عليها بأنوار الحرية ، كما تعلم منها أن يدفع لأجلها الغالي والنفيس ويقدمها على كل مصلحة ، ليكون العيش عليها بحرية وكرامة دونه الموت



    الصحراء المغربية لكنها وطني
    اضافة رد
    العلامات المرجعية

    الصحراء لكنها وطني


    بيل غيتس يتعهد بمبلغ 10 مليارات دولار لتوفير اللقاحات يعتنق الإسلام لكنه يخجل من السجود !!! ( صورته )

    أدوات الموضوع
    طرق العرض



    الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 04:26.
    المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2015
    • 00966138651070
    • 00966138648289
    • 2051033691
    Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.