الركن العام للمواضيع العامة : :: [يمنع] منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات .

رياضة الركن العام , يناير 2010 م

قديمة 28 - 01 - 2010, 11:59
المشاركة 571
صورة 'Snickers' الرمزية
Snickers
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 15 - 06 - 2007
رقم العضوية : 37758
الدولة : :: مصـــ ام الدنيــا ــر ::
المشاركات: 5,241
  • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Yahoo إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Skype™ إلى Snickers
الإجابات المقدمة: 3
افتراضي
شهد الاجتماع الفني بين مسئولي مصر والجزائر نقاشا حادا حيث صمم المنتخبين على ارتداء الشورت الأبيض في المباراة التي ستجمعهما اليوم .



وأكدت الهداف أن النقاش بقي حادا بين الطرفين إلى أن مالت الكفة لصالح الجزائريين بواسطة القرعة , وبذلك سيلعب المنتخب الجزائري بالزي الأبيض والشورت الأبيض , بينما سيلعب المنتخب المصري بالزي الأحمر والشورت الأسود .

ولا يسمح للمنتخبين خوض اللقاء بالشورت الأبيض طبقاً لتعليمات الاتحاد الإفريقي لكرة القدم , وبات اللون الأبيض متفائلا به من طرف كل الجزائريين، ويتمنون أن يكون فأل خير من جديد , حيث أرتدى الفريق الجزائري اللون الأبيض في المباراة الفاصلة بالسودان .

وسيلعب المنتخب المصري مع المنتخب الجزائري في التاسعة والنصف من مساء اليوم في نصف نهائي كأس الأمم الأفريقية على ستاد مومباكا .

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

علمني


Abraj World
قديمة 28 - 01 - 2010, 12:00
المشاركة 572
صورة 'Snickers' الرمزية
Snickers
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 15 - 06 - 2007
رقم العضوية : 37758
الدولة : :: مصـــ ام الدنيــا ــر ::
المشاركات: 5,241
  • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Yahoo إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Skype™ إلى Snickers
الإجابات المقدمة: 3
افتراضي
القاهرة/أ ش أ/ وصف نادر بلحاجى الظهير الايسر للمنتخب الجزائرى المنتخب المصرى بانه منتخب جيدا جدا تماما مثل نظيره الجزائرى مؤكدا ان المقابلة التى ستجمع بين الفريقين الخميس فى الدور قبل النهائى لبطولة كأس الامم الافريقية ستكون مقابلة جيدة.

وقال بلحاجى فى تصريح لموقع الاتحاد الافريقى لكرة القدم "الكاف" ان المنتخب الجزائرى وصل الى افضل حالاته الفنية بعد بداية سيئة بالهزيمة من مالاوى بثلاثة اهداف.

وتوقع بلحاجى ان تكون مباراة مصر والجزائر مباراة كبيرة مؤكدا ان منتخب الجزائر سيحاول فرض اسلوب لعبه على المباراة كما نجح فى ذلك خلال مبارايات البطولة مشيرا إلى ان الجزائريين لا يشعرون بضغوط معينة.

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

علمني


Abraj World
قديمة 28 - 01 - 2010, 12:01
المشاركة 573
صورة 'Snickers' الرمزية
Snickers
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 15 - 06 - 2007
رقم العضوية : 37758
الدولة : :: مصـــ ام الدنيــا ــر ::
المشاركات: 5,241
  • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Yahoo إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Skype™ إلى Snickers
الإجابات المقدمة: 3
افتراضي
قال المهاجم الكاميروني محمد ادريسو انه سيقوم بتشجيع منتخب الجزائر امام نظيره المصري في مبارة نصف نهائي امم افريقيا غدا الخميس.

وقال ادريسو في تصريحات لجريدة الخبر الجزائرية "سأشجع المنتخب الجزائري دون أي تردد، لأن لدي العديد من الأصدقاء الجزائريين، كما أنني أحب الجزائر وبالتالي، أعلنها صراحة: سأشجع المنتخب الجزائري وأتمنى أن يفوز بالمباراة".

وحول لقاء مصر والكاميرون قال مهاجم فرايبورج الألماني "لقد كان ينقصنا التوفيق أمام مرمى الحارس المصري عصام الحضري".

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

علمني


Abraj World
قديمة 28 - 01 - 2010, 12:03
المشاركة 574
صورة 'Snickers' الرمزية
Snickers
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 15 - 06 - 2007
رقم العضوية : 37758
الدولة : :: مصـــ ام الدنيــا ــر ::
المشاركات: 5,241
  • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Yahoo إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Skype™ إلى Snickers
الإجابات المقدمة: 3
افتراضي

احتلت مباراة منتخب مصر مع نظيره الجزائرى فى نصف نهائى الأمم الأفريقية بأنجولا صدارة صفحات الرياضة بالصحف المصرية الصادرة صباح اليوم الخميس وجاءت أهم العناوين تحت الآتى :

اليوم‏..‏ المنتخب يواجه الجزائر في قبل النهائي - مدير أمن بنجيلا‏:‏ سنضرب من يحاول العبث بأمننا - تدريبات المنتخبين سرية.. وشحاتة يعد بالفوز- منتخبنا يواجه الجزائر .. بروح البطل وطموح البطوله- شحاتة وسعدان "كلاكيت" رابع مرة- الصحافة العالمية أشعلتها ناراً:مباراة "الفراعنة" و"الخضر" للثأر ورد الاعتبار-

محمد زيدان :لست راضياً عن أدائي.. ومواجهة اليوم مختلفة- كوفي كودجا يدير اللقاء- الليلة.. مباراة تحت الحصار- ١٦١ مصرياً يصلون إلى أنجولا اليوم على متن «الرحلة الوحيدة»..والجزائر ترفع عدد جمهورها إلى ٢٥٠٠- ردالاعتبـــــار.. يا أبطــــال –

الزمالك يهدد بعدم إذاعة مبارياته فى الدور الثانى .. وحسام يتمسك باستمرار ميدو- الشارع الجزائرى يُقر بصعوبة المواجهة مع مصر- وائل جمعة: المباراة ليست ثأرية- أسلحة منتخب مصر للعبور إلي نهائي أفريقيا- معاريف: ‬أنجولا تتأهب لحرب الفراعنة ومحاربي الصحراء- حسين ياسر في الزمالك

وقالت صحيفة الاهرام :

- اليوم‏..‏ المنتخب يواجه الجزائر في قبل النهائي

تنطلق مساء اليوم المباراة المرتقبة بين المنتخبين المصري والجزائري في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية‏,‏ وسط تصريحات متبادلة من مدربي المنتخبين بالتركيز في المباراة دون الالتفات للشحن الإعلامي والجماهيري‏.

وتأكيد أن الحدث لا يعدو كونه مباراة في كرة القدم‏,‏ ينبغي ألا تؤثر علي العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين‏,‏ ويدير اللقاء الحكم الدولي كوفي كودجا البنيني‏.‏ ويسعي المنتخب الوطني إلي تحقيق الفوز والوصول إلي المباراة النهائية التي ستقام الأحد المقبل‏,‏ والفوز بلقب البطولة للمرة الثالثة علي التوالي‏,‏ والسابعة في تاريخه‏,‏ مما يعد إنجازا رياضيا غير مسبوق علي المستوي الإفريقي‏.‏

ووضح خلال المران أمس أن شحاتة سيلعب بالتشكيل نفسه الذي خاض به لقاء الكاميرون‏,‏ وطالب شحاتة اللاعبين بضرورة التركيز في أثناء اللقاء‏,‏ واللعب بالروح العالية نفسها حتي الدقيقة الأخيرة من المباراة‏,‏ والالتزام التام بتعليمات الحكم‏.‏

وفي الجانب الآخر‏,‏ أنهي المنتخب الجزائري تدريباته بقيادة مدربه رابح سعدان‏,‏ حيث يسعي إلي تحقيق الفوز بعد أن صعد لهذا الدور بعد غياب استمر نحو‏20‏ عاما‏.‏

من ناحية أخري‏,‏ عقدت غرفة العمليات التي أنشأتها وزارة الخارجية‏,‏ بمشاركة عدد من الجهات المعنية‏,‏ اجتماعات متواصلة علي مدي اليومين الماضيين‏,‏ بهدف تذليل أي عقبات أو مشكلات تعترض مسيرة المنتخب الوطني‏,‏ أو تلك التي تتعلق بمباراة اليوم‏.‏

وأكد محمد فريد منيب مساعد وزير الخارجية للشئون المالية والإدارية أن الوزارة لم تتلقي أي طلبات بسفر مشجعين لمساندة المنتخب الوطني‏.‏

- مدير أمن بنجيلا‏:‏ سنضرب من يحاول العبث بأمننا

شهد الاجتماع التقليدي قبل المباراة الذي يحضره مندوبو الفريق مع طاقم الحكم والمراقبين مناقشة حادة بين سمير عدلي المدير الاداري للمنتخب الوطني‏,‏ والطاقم الاداري للفريق الجزائري حول لون الشورت .‏

وأصر عدلي خلال المناقشة علي الاحتفاظ بنفس الزي المكون من الاحمر والابيض والاسود‏ وأشار عدلي إلي أن الفريق الجزائري طالب بأن يلبس فريق مصر الشورت الاسود لأن الجزائر سوف تلبس اللون الابيض في الفانلة والشورت والجورب واحتدم النقاش وانحاز الحكم والمراقب لرأي الجزائر بينما انحاز لمصر رئيس اللجنة العليا وحسم الموقف لمصر‏,‏ مشيرا إلي أن من حقها أن تحتفظ بنفس الزي لانها الفريق البطل وأول مجموعته وهو ما أسكت الجميع‏.‏

وشارك في الاجتماع مدير أمن بنجيلا كابوناكي والذي وجه رسالة شديدة اللهجة إلي طرفي المباراة بأن هناك اجراءات أمنية مشددة لحماية المباراة‏.‏

وقال‏:‏ لقد تابعت مباراتكم في السودان ولن نسمح بتكرار ماحدث في السودان مرة أخري بأي حال من الاحوال‏.‏
وأضاف ان هناك ترتيبات للخروج بالمباراة إلي بر الأمان من خلال حصول كل فريق علي‏500‏ تذكرة علي أن يجلس المصريون خلف المرمي يسار المقصورة والجزائريون في الناحية اليمني من المقصورة وخلف المرمي‏.‏

وقال إن الفريق الفائز سيخرج هو جماهيره أولا بعدها يخرج الفريق الخاسر بساعة علي الأقل‏.‏

وحذر كابوناكي جماهير المنتخبين من الخروج عن النص‏,‏ وأن الأمن في بنجيلا سيضرب بيد من حديد من سيحاول الخروج عن النظام بالاضافة إلي تعرض من سيحاول الخروج للعقاب الجنائي‏,‏ مشيرا إلي أنه لن يسمح بالعبث بأمن بلاده‏.‏

وقالت صحيفة الجمهورية :

- تدريبات المنتخبين سرية.. وشحاتة يعد بالفوز

يتابع عشاق الكرة في القارة الإفريقية مساء اليوم مباراة مصر والجزائر في الدور قبل النهائي لكأس الأمم الإفريقية في أنجولا.. اتفق الخبراء علي أن المباراة تعد نهائياً مبكراً للبطولة خاصة لحساسية وأهمية مباريات الفريقين.. أدي المنتخبان تدريبهما الأخير مساء أمس في بنجيلا وتم منع الصحفيين ورجال الإعلام عن حضور التدريبات هنا وهناك لضمان السرية..

وبرغم أن حسن شحاتة رفض الإفصاح عن أوراقه الجديدة في هذا اللقاء إلا أنه من الواضح خلال التدريب أن محمد زيدان سيكون كلمة السر في هذا اللقاء وأن هناك مهام جديدة لمتعب والصقر أحمد حسن وحسني عبدربه وسيد معوض في هذا اللقاء وقال شحاتة إن مباراة الجزائر صعبة لأن الخضر يقدمون كرة جميلة لكنه لن يتنازل عن الفوز اليوم..

وبرغم التهدئة الواضحة سياسياً ورسمياً من الجانبين عبر الاتصالات التي اهتمت بأن تخرج المباراة بشكل جيد وألا تؤثر النتيجة علي العلاقات بين البلدين إلا أن وسائل الإعلام الغربية "مصرة" علي إشعال الأجواء وأفردت صفحاتها لإثارة الجانبين وإبراز الاهتمام الشعبي والجماهيري بنتيجتها واعتبارها مباراة ثأرية ورد الاعتبار واثبات الذات.

من ناحية أخري نجحت الاتصالات التي تمت بين وزارتي الخارجية والطيران الساعات الماضية في تذليل العقبات أمام سفر طائرة مشجعي الشركات الراعية للمنتخب القومي في ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس لمؤازرة الفريق المصري.

تم تخصيص طائرة من طراز تي يو 204 لنقل حوالي 160 مشجعاً إلي لواندا حيث اختارهم اتحاد كرة القدم بينما تحملت الشركات الراعية للمنتخب القومي تكلفة الرحلة كاملة وأن الطائرة ستنتظر في مطار لواندا حتي انتهاء المباراة وفي حالة وصول المنتخب للمباراة النهائية ستبقي الطائرة لما بعد انتهاء البطولة.

وكانت جهود مكثفة قد فشلت في تنظيم رحلات لنقل المشجعين المصريين بسبب ارتفاع تكلفة الرحلة. من ناحيتها نظمت شركة الخطوط الجوية الجزائرية أربع رحلات بدأت في نقل المشجعين فجر اليوم إلي أنجولا علي أن تعود بعد المباراة مباشرة وقررت الحكومة الجزائرية خفض أسعار التذاكر من 135 ألف دينار إلي 60 ألف دينار فقط "الدولار يساوي 72 دينارا".

- منتخبنا يواجه الجزائر .. بروح البطل وطموح البطوله

تتجه الأنظار الليلة إلي استاد داجراشا بمدينة بنجيلا الأنجولية حيث تقام المباراة المرتقبة بين منتخبي مصر والجزائر في التاسعة والنصف مساء بتوقيت القاهرة في الدور قبل النهائي لبطولة أمم أفريقيا ال "27" التي تستضيفها أنجولا.

فرض الجهاز الفني لكلا المنتخبين حسن شحاتة المدير الفني للفراعنة ورابح سعدان المدير الفني للخضر السرية الكاملة علي التدريبات الأخيرة نظرا لأهمية اللقاء لكل منهما برغم أن المنتخبين "كتاب مفتوح" كل منهما للآخر حيث التقيا ثلاث مرات في تصفيات كأس العالم الأخيرة.

وبرغم تلك السرية إلا أن التشكيل الأساسي الذي سيبدأ به المنتخبان يكاد يكون محفوظا ومعروفا للجميع اللهم إذا حدثت مفاجأة في تغيير لاعب علي أكثر تقدير خاصة وأن جميع اللاعبين في المنتخبين بحالة فنية وبدنية جيدة ولا توجد إصابات في صفوفهما.

* منتخبنا يتوقع أن يلعب بنفس التشكيل الذي بدأ به مباراة الكاميرون الأخيرة والمكون من عصام الحضري في حراسة المرمي وهاني سعيد "ليبرو" وأمامه وائل جمعة ومحمود فتح الله وفي اليمين أحمد المحمدي وفي اليسار سيد معوض ويلعب في الوسط حسني عبدربه وأحمد فتحي والقائد أحمد حسن وأمامه زيدان ورأس الحربة عماد متعب..

ويمتلك شحاتة أوراقا رابحة علي دكة الاحتياطي يستخدمها في الوقت المناسب كما فعلها أمام الكاميرون وأشرك حسام غالي وعبدالشافي وجدو.. وأمام شحاتة أيضا طريقة أخري بتشكيل لعب به أمام نيجيريا في افتتاح المجموعة الثالثة حيث أشرك أحمد فتحي في الجهة اليمني بدلا من المحمدي وشارك حسام غالي من بداية اللقاء بجوار عبدربه وأحمد حسن..

ويعتمد حسن شحاتة علي تحركات اللاعبين داخل الملعب ومساندة لاعبي الوسط في الهجوم بجانب زيادة الجنبين اليمين واليسار من قبل المحمدي وسيد معوض.. ويعول كثيرا علي مهارة وانطلاقات زيدان وتحركات متعب الدائمة داخل منطقة جزاء الجزائريين.

* أما رابح سعدان فبالتأكيد سيلعب بالتشكيل نفسه الذي حقق به الفوز علي كوت ديفوار في دور الثمانية أو أنه يجري تبديلا طفيفا بإشراك رفيق صيفي من البداية برغم غيابه عن التشكيلة الأخيرة..

وينتظر أن يلعب بتشكيل مكون من الشاوشي في حراسة المرمي وفي خط الدفاع من اليسار نذير بلحاج ومجيد بوقرة وعنتر يحيي ورفيق حليش ويزيد منصوري وفي الوسط عبدالملك زيايه وكريم زياني ومراد مغني وفي الهجوم عبدالقادر غزال وكريم مطمور.. ولديه أوراق رابحة تتمثل في رفيق صيفي وحسن يبدا وسمير زاوي وعامر بوعزة وجمال عبدون.

تقرر في الاجتماع الفني للمباراة الذي عقد صباح أمس أن يرتدي المنتخب الجزائري زيه المعتاد القميص والشورت والجورب الأبيض.. كما يرتدي منتخبنا زيه المعتاد القميص الأحمر والشورت الأبيض والجورب الأسود.

- شحاتة وسعدان "كلاكيت" رابع مرة

تعتبر مواجهة اليوم هي الرابعة بين المنتخبين المصري والجزائري تحت قيادة المديرين الفنيين حسن شحاتة مدرب منتخبنا الوطني ورابح سعدان مدرب الخضر والتي تعتبر جميعها مواجهات من العيار الثقيل ضمن مواجهات رسمية حساسة.

كانت اول مواجهة بين "المعلم" و"الشيخ" في تصفيات كأس العالم 2010 بجنوب افريقيا يوم الاحد 7 يونيو 2009 في استاد البليدة بالجزائر التي حسمت الفوز لصالحها بثلاثة اهداف مقابل هدف.. وكان اللقاء الثاني يوم 14 نوفمبر في القاهرة وانتهي لصالح منتخبنا بهدفين نظيفين.. واللقاء الثالث يوم 18 نوفمبر في ام دورمان بالسودان في المباراة الفاصلة لتحديد الفريق المتأهل الي نهائيات كأس العالم وانتهت بفوز الجزائر بهدف نظيف.

وتعتبر مباراة اليوم في الدور قبل النهائي هي المباراة الرابعة في تاريخ مواجهات المدربين والذي يفرض رابح سعدان سيطرته عليها بالفوز مرتين بينما فاز حسن شحاتة مرة واحدة.. ويسعي الشيخ الي اثبات قدرته بالفوز الثالث والتأكيد علي ان الصعود الي المونديال لم يكن صدفة.. بينما يسعي "المعلم" الي تأكيد قدرته ومحو اثار هزيمة المباراة الفاصلة والتأكيد علي ان الفراعنة الاحق بالصعود الي نهائيات المونديال.

ويسعي شحاتة الي استثمار فرصة هذه المواجهة التي كان يسعي اليها كما اشار قبل خوض مباراة الكاميرون في دور الثمانية إلي انه يسعي للفوز من اجل مواصلة المشوار نهائيات كأس الامم الافريقية بنجاح.. بالاضافة الي رد الاعتبار في مواجهة لها قيمتها في طريق البحث عن لقب كأس الامم الافريقية للمرة الثالثة علي التوالي.

ويسعي حسن شحاتة اليوم الي مواصلة طريقه بنجاح في اقصاء ثالث منتخب تأهل الي نهائيات كأس العالم بعد ان فاز علي نيجيريا 3/1 في افتتاح مباريات المجموعة.. ثم الفوز علي الكاميرون بنفس النتيجة في دور الثمانية حتي اصبح الفراعنة تخصص في احراج كبار افريقيا..

خاصة التغلب علي المنتخبات المتأهلة الي نهائيات كأس العالم ومواجهة اليوم امام احد المتأهلين تحد جديد لاثبات ان عدم التأهل الي مونديال جنوب افريقيا غير عادل ونتيجة لسوء التوفيق الذي صادف الفريق وانه افضل من جميع الفرق التي تأهلت الي البطولة.

- الصحافة العالمية أشعلتها ناراً:مباراة "الفراعنة" و"الخضر" للثأر ورد الاعتبار

اهتمت الصحف العالمية ووكالات الأنباء بمباراة مصر والجزائر التي تقام اليوم في نصف نهائي بطولة كأس الامم الافريقية ¢ أنجولا 2010¢ ومنحت وكالات الأنباء والصحف المباراة العديد من الألقاب نظرا للتنافس الرهيب بين الفريقين والذي شهدته التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2010 بجنوب أفريقيا.

وبخلاف ما تشهده صحافة البلدين سواء في مصر أو الجزائر من البحث عن وسائل للتهدئة بين الجانبين والتأكيد علي أنها مباراة مدتها 90 دقيقة فقط. تسابقت الصحف العالمية في منح المباراة العديد من الألقاب التي تعبر عما يحمله اللقاء علي غرار المباريات العنيفة التي غابا ما كانت تجري بين منتخبي إيطاليا وفرنسا في الفترة الأخيرة.

** هيئة الإذاعة البريطانية ¢بي بي سي¢ وصفت المباراة بأنها رد اعتبار للمصريين الذين يحاولون البرهان علي أن الفراعنة هم الأحق في الوصول لكأس العالم. وذلك حينما ركزت علي تصريحات نجم منتخبنا محمد زيدان والتي قال فيها سنثبت للعالم أجمع أننا الذين نستحق الوصول للمونديال وليس الجزائر.

ونقلت بي بي سي تصريحات للاعب الجزائري عامر بوعزة مهاجم بلاكبول الانجليزي اكد فيها أن المنتخب الجزائري عازم علي تقديم عرض قوي أمام مصر والفوز بالمباراة والصعود للمباراة النهائية وتحقيق الحلم بالفوز باللقب الذي غاب عن الخضر 24 عاما مشيرا في الوقت نفسه إلي أن المنتخب الجزائري هو الاقوي في البطولة وأننا سنبرهن علي أحقيتنا بالوصول إلي المونديال.

** أما صحيفة التايمز الإنجليزية فقد أكدت إلي أن تجدد الصدام بين مصر والجزائر في نصف النهائي يمثل يندرج تحت شعرين هامين أولهما ¢ الثأر¢ للمنتخب المصري الذي يسعي بجدية لتعويض فشله في الوصول لكاس العالم. والحلم للمنتخب الجزائري الذي يحاول إثبات أن فوزه علي أفيال كوت ديفوار في ربع النهائي لم يكن وليد الصدفة بل هو نتيجة تخطيط تم الاعداد له مسبقا من أجل حمل الكاس الإفريقية.

** صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أكدت أن لقاء اليوم في مدينة بنجيلا سيفوز به الأفضل بكل تأكيد معربة عن أن مشوار الفريقين في البطولة يؤكد أن القمة الحقيقية لكنها أعربت عن أن المباراة ستحمل شعار ¢ الانتقام¢ من جانب المصريين الذين يرون في الفوز التخلص من ¢ كابوس¢ الخروج من مونديال كأس العالم قبل شهرين علي يد الفريق الجزائري نفسه.

قالت ان المواجهات الثلاثة الأخيرة بين مصر والجزائر كشفت مدي الصراع الذي تعيشه الكرة المصرية والجزائرية. والذي تجسد تماما في أحداث القاهرة والخرطوم لكنها كرة القدم التي دائما ما تحمل معها الإثارة والتشويق. وربما تكون تلك المباراة هي الأفضل في تاريخ المباريات الكروية بين الفريقين.

** وقالت صحيفة "لوباريسيان" الفرنسية أن مباراة مصر والجزائر سيشعل التوتر من جديد بين الجماهير الكروية بين البلدين.

** أما موقع ¢ جول¢ العالمي فقد أكد ان المواجهة تضع سمعة الفريقين أمام العالم أجمع خاصة في ظل المشاحنات التي شهدتها لقاءات الفريقين الثلاثة الماضية سواء في الجزائر أو القاهرة او في أم درمان بالسودان والتي كانت مثار حديث الجميع في الشارع العربي.

وكشف ان الصراع هذه المرة سيكون تحت أعين العالم أجمع نظرا للسمعة التي طالت الفريقين وأن الحكومة الأنجولية وضعت جميع احتياطاتها لخروج المباراة بسلام. وستقوم بتكثيف الأمن بصورة لم يسبق لها مثيل برغم التصريحات التي خرجت من الكاف بأن اللقاء سيتم معاملته مثله مثل اي لقاء آخر في البطولة.

** أما صحيفة ¢ذا صن¢ الإنجليزية فقد كشفت ان اختيار مصر للعب معها في مارس المقبل فهو أمر مثير للإيطالي فابيو كابيلو المدير الفني لمنتخب انجلترا خاصة وأنه سيتعرف علي المنتخب الجزائري الذي سيلعب معه في كأس العالم بجنوب أفريقيا. وتعتبر المباراة بمثابة هدية أيضا لأنه سيتعرف أكثر وأكثر عن المنتخب المصري صاحب البطولات الإفريقية العريقة.

- محمد زيدان :لست راضياً عن أدائي.. ومواجهة اليوم مختلفة

مازال محمد زيدان نجم هجوم منتخبنا الوطني المحترف في صفوف بروسيا دورتموند الالماني بعيدا عن مستواة المعروف خلال مشاركتة مع الفراعنة في نهائيات كأس الامم الافريقية المقامة في انجولا حاليا.. وكان ل¢رياضة الاسبوعي¢ هذا الحوار مع "زيزو" الكرة المصرية عبر الهاتف من بنجيلا بانجولا.

قال زيدان انة ينتظر مباراة اليوم امام الجزائر بفارغ الصبر من اجل رد اعتبار الكرة المصرية واثبات احقيتنا في الوصول الي نهائيات كأس العالم وان خروجنا من التصفيات في المباراة الفاصلة كان لظروف خارجة عن ارادتنا واننا لم نكن نستحق هذة الهزيمة التي تعرض لها منتخبنا الوطني.

واضاف زيدان كنت اتمني ان نواجة الجزائر في مرحلة المجموعات ولكن القرعة جنبتنا هذة المواجهة لكن الاقدار وضعت المنتخب الجزائري في طريقنا في الدور قبل النهائي بصعوده الصعب الي دور الثمانيه.. ويجب ان نستثمر هذة المواجهة من اجل تحقيق الفوز والصعود الي المباراة النهائية والحفاظ علي لقب كأس الامم للمرة الثالثة علي التوالي.. حيث ان الصعود عن طريق بوابة الجزائر سيكون لة طعم اخر مثلما كان الصعود الي الدور قبل النهائي عن طريق الكاميرون له مذاق آخر.

واشار مهاجم منتخبنا الوطني ان المنتخب الجزائري قوي وتطور اداؤه من مباراة لاخري خلال البطولة الحالية ووصل الي مستوي جيد خلال مباراة كوت دي فوار ويجب ان نحترم امكانياته جيدا..

لكن لابديل امامنا عن الفوز في المباراة من اجل مسح ذكري مباراة ام درمان وتعويض الجماهير المصرية عما حدث في هذا اللقاء وضياع حلم اللعب في المونديال.. وتعلمنا من اخطائنا في الماضي ولن نكررها اليوم لان الملعب سيكون بة 23 مقاتلا باحثين عن الفوز والاحتياطي له دور مثل المجموعة التي تشارك في المباريات لاننا فريق جماعي وهذا سر تفوقنا في السنوات الاخيره..

موضحا ان الاداء في مباراة الكاميرون تأثر بفوز الجزائر علي المنتخب الافواري حيث كنا نسعي لعبور هذة العقبة باي طريقة من اجل الوصول الي مباراة الدور قبل النهائي ومواجهة الجزائر التي كان يتمناها كل اعضاء الفريق وكنا نبحث عنها منذ اول ايام البطولة.

واوضح زيدان انة يصادفة سوء حظ في هذه البطولة حيث يبذل اقصي مجهود له في كل مباراة لكن التوفيق غاب عنة خاصة في مباراة الكاميرون.. مضيفا حتي الان لم يرضني المستوي الذي ظهرت بة واسعي الي ان اقدم مستوي افضل اليوم امام الجزائر ويكون لي تأثير قوي علي فوز منتخبنا ومازال لدي الكثير لاقدمه في البطولة والمساهمة في مواصلة المشوار بنجاح..

واتمني ان اتمكن من هز الشباك الجزائرية وفك حالة النحس التي تلازمني في البطوله.. ولكن ليس هذا هو هدفي الوحيد حيث اسعي لان اقوم بدوري ولايهم من يحرز الاهداف المهم الفوز الذي ينسب الي المنتخب.

واكد زيدان ان منتخبنا الوطني مازال الافضل في القارة السمراء ومشوارنا في البطولة يؤكد اننا نستحق الفوز باللقب حيث تمكنا من الفوز علي نيجيريا والكاميرون احد القوي الكروية في افريقيا وقدمنا مستوي مميزا يؤهلنا لاقتناص اللقب الثالث علي التوالي..

مشيرا الي ان الجهاز الفني طالبنا بالتركيز في مباراة اليوم واللعب من اجل الوصول للمباراة النهائية وعدم النظر الي المواجهات السابقه.. لكن لدينا حافز قوي لتحقيق الفوز وبنسبة اهداف عالية تؤكد جدارتنا وتسعد الجماهير المصرية التي تنتظر منا هذا الفوز لتمحو جزءاً من الذكريات الصعبة التي مازالت عالقة بالاذهان نتيجة الفشل في الوصول الي نهائيات كأس العالم.

- كوفي كودجا يدير اللقاء

يدير البنيني كوفي كودجا مباراة اليوم بين منتخبنا الوطني والمنتخب الجزائري في مباراة الدور قبل النهائي لنهائيات كأس الأمم الأفريقية المقامة في أنجولا حاليا.. ويعاونه البوروندي جانجو ديزيريه والزامبي شيشنجا كينيث والحكم الرابع الأنجولي مارتينيز دي كارفالو.
يذكر أن كوفي كودجي أدار العديد من المباريات للكرة المصرية في السنوات الأخيرة خاصة للأهلي في بطولات إفريقيا أشهرها مباراة الأهلي والصفاقسي التونسي بنهائي دوري أبطال إفريقيا والتي حسمها أبوتريكة بالهدف القاتل في الثواني الأخيرة..

وأدار أيضا مباراة مصر والكاميرون في نهائي كأس الأمم الإفريقية 2008 التي حصلت فيها مصر علي اللقب للمرة الثانية علي التوالي.. والعديد من المباريات الأخري للمنتخب أو الأندية المصرية.

وقالت صحيفة المصري اليوم :

- الليلة.. مباراة تحت الحصار

تحولت مدينة بنجيلا الأنجولية، التى تستضيف اللقاء المرتقب، فى التاسعة والنصف مساء اليوم، بين مصر والجزائر، إلى ثكنة عسكرية، وانتشرت قوات الأمن فى معظم مناطق المدينة تحسباً لاندلاع اشتباكات بين المشجعين المصريين والجزائريين، على غرار الأحداث الدامية التى جرت يوم ١٨ نوفمبر الماضى فى السودان، عندما اعتدى مشجعون جزائريون على الجماهير المصرية التى سافرت لمؤازرة فريقها فى المباراة الفاصلة بتصفيات كأس العالم.

وكثفت السلطات الأنجولية التواجد الأمنى فى الشوارع وحول الفندقين، اللذين يستضيفان بعثتى المنتخبين، وأعلنت وزارة الداخلية حالة الطوارئ فى بنجيلا، ونشرت أعداداً كبيرة من الشرطة السرية للقبض على أى مشجع تصدر عنه تجاوزات.

وأصدر مجلس الوزراء المصرى بياناً يطالب فيه جمهورى البلدين بالتعامل مع المباراة بشكل متوازن ووضعها فى نصابها الصحيح قائلاً: «إنها لا يجب أن تؤثر على العلاقات بين الشعبين والبلدين».

من جانبها، قررت الجزائر زيادة عدد المشجعين الذين ستنقلهم إلى أنجولا إلى ٢٥٠٠، فيما لم تتضح أعداد المصريين المسافرين، وتواجه الرحلة الوحيدة المقرر أن تنقل ١٦٠ مشجعاً، شبح الفشل، وتعذر حتى الخامسة من مساء أمس الاتفاق على توفير طائرة لنقلهم بعد وصولهم من لواندا العاصمة إلى بنجيلا.

وعلى صعيد استعدادات المنتخب للقاء، رفع حسن شحاتة، المدير الفنى لمنتخب مصر، درجة الاستعداد، وفرض السرية على التدريبات، وحذر لاعبيه من الانسياق وراء أى استفزازات قد يتعرضون لها من جانب الجزائريين.

- ١٦١ مصرياً يصلون إلى أنجولا اليوم على متن «الرحلة الوحيدة»..والجزائر ترفع عدد جمهورها إلى ٢٥٠٠

أعلن الطيار سامح حفنى، رئيس سلطة الطيران المدنى، أن إجمالى التصديقات التى أصدرتها السلطة لتنظيم رحلات إلى أنجولا، لنقل مشجعين للمنتخب القومى المصرى فى مباراته مع نظيره الجزائرى، مساء اليوم، هو تصديق واحد لرحلة تابعة لشركات طيران خاصة تقل مجموعة من رابطة مشجعى المنتخب المصرى، تنظمها شركة تجارية بالتعاون مع رجل الأعمال كامل أبوعلى، رئيس النادى المصرى.

وأضاف حفنى أن هذه الرحلة أقلعت من مطار القاهرة فى ساعة متأخرة من مساء أمس، وعلى متنها ١٦١ مشجعاً، وينتظر أن تصل العاصمة لواندا صباح اليوم، فى رحلة تستغرق ٨ ساعات، يتوجه بعدها المشجعون بالسيارات إلى مدينة بنجيلا التى تبعد عن العاصمة ٦٥٠ كيلومتراً.

وأشار رئيس سلطة الطيران المدنى إلى أنه فى حالة صعود مصر إلى المباراة النهائية، فإن وزارة الطيران تدرس تنظيم عدد من الرحلات المباشرة إلى أنجولا، حيث تقام المباراة النهائية فى العاصمة لواندا التى يسمح مطارها الدولى باستقبال الطائرات الكبيرة.

من جانبه، نفى الطيار علاء عاشور، رئيس شركة الخطوط بمصر للطيران، ما تردد عن تنظيم الشركة ٦ رحلات صباح اليوم إلى لواندا بنصف قيمة تذكرة السفر، لنقل الراغبين فى مؤازرة الفريق القومى، مؤكداً أنه لم يتلق طلبات أو تعليمات بذلك، وأن تنظيم رحلات الآن يعد صعباً بالنظر إلى ضيق الوقت الذى لا يسمح باستخراج تأشيرات دخول أنجولا، أو الحصول على الموافقات والتصديقات اللازمة لهذه الرحلات، أو الانتهاء من تطعيم المسافرين بالأمصال الطبية المقررة للمسافرين لمناطق غرب أفريقيا.

من جهة أخرى، أقر النائب سيد جوهر، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشعب، بعدم وجود ميزانية لدى المجلس القومى للرياضة لتسفير المشجعين إلى أنجولا، مؤكداً أن تمويل السفر يحتاج إلى «قرار سيادى».

وفى سياق متصل، قال مانويل دومنجوس نوجيرا، الوزير المفوض بسفارة أنجولا بالقاهرة، لـ«المصرى اليوم» إن السفارة تلقت خطابين بخصوص استخراج التأشيرات حتى أمس الأول، من الاتحاد المصرى لكرة القدم، يطلب فيه ١٥٥ تأشيرة سفر لعدد من المسؤولين فى الاتحاد والأندية المصرية، والثانى من رئاسة الجمهورية المصرية، تطلب فيه استخراج ٦ تأشيرات فقط، مشيراً إلى أنه رغم ضيق الوقت فإن السفارة تحاول إنهاء هذا العدد بأسرع ما يمكن.

وحول الإجراءات الأمنية التى اتخذتها بلاده لتلافى تكرار أحداث الشغب التى شهدتها مباراة مصر والجزائر فى السودان، قال دومنجوس: «السودان هى السودان، وأنجولا هى أنجولا»، مؤكداً أن لواندا وفرت الإجراءات الأمنية الكافية فور إعلان استضافتها كأس الأمم الأفريقية، التى تشارك فيها ١٥ دولة، مشيراً إلى تصريحات السفير المصرى بأنجولا الذى أكد أنها آمنة.

وعلى صعيد الاستعدادات الجزائرية للمباراة، قررت شركة الخطوط الجوية الجزائرية زيادة عدد المشجعين الذين ستنقلهم إلى أنجولا لمساندة منتخب بلادهم إلى ٢٥٠٠ مشجع، بدلاً من ١٠٠٠، وقال وحيد بوعبدالله، الرئيس التنفيذى للشركة، أمس، إن شركته حصلت على رخصة تسيير أربع رحلات مباشرة إلى مدينة بنجيلا التى ستحتضن المباراة بسعة إجمالية تصل إلى ١٠٠٠ راكب، ورخصة ثانية لتسيير ست رحلات إلى مطار لواندا بسعة ١٥٠٠ راكب، وأكد بوعبدالله أن سعر التذكرة حدد بـ٦٠٠ يورو.

وفى سياق متصل، طالب الداعية الإسلامى الدكتور عمر عبدالكافى، المصريين والجزائريين بألا ينسوا تاريخ ومكانة البلدين المسلمين العربيين الشقيقين، وأضاف فى تصريحات صحفية فى دبى أمس، «ليكن أبناؤنا داخل المستطيل الأخضر صورة مشرقة مشرفة للقيم العربية وللأخوة الصادقة وللعاطفة الجياشة فى نصر الإسلام بالتعبير الصادق بعدم إظهار ما يخدش صورة المسلمين أمام الآخر، وليكن كلا الشعبين الشقيقين صورة مشرفة للعالم كله، الذى يجب أن يرى كيف يتعامل الكبار الذين تضرب حضارتهم فى جذور التاريخ».

وطالب عبدالكافى فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم» الإعلاميين فى البلدين بأن يتقوا الله فى الشعوب والجماهير، وأن تكون كلماتهم أحجار بناء لا معاول هدم، لأن إثارة النعرات وحمية الناس فى مثل هذه الأمور، قد تكون خيانة لأمانة الكلمة التى هى عنوان كل إعلامى يحترف ويحب مهنة الإعلام المؤثرة على عقول الناس.

من جهته، ناشد اتحاد المحامين العرب الجماهير العربية ووسائل الإعلام التعامل مع مباراة اليوم بـ«الشكل الذى يليق بفريقين عربيين»، ودعا أمين عام الاتحاد، إبراهيم السملالى، إلى الاستمتاع بالمباراة بعيداً عن «المشاحنات الإعلامية أو المبارزات الكلامية أو المزايدات المجانية».

- ردالاعتبـــــار.. يا أبطــــال

تحت شعار أملاً فى رد الاعتبار من الهزيمة فى المباراة الفاصلة التى أقيمت فى أم درمان، وما تبعها من أحداث مؤسفة تعرضت لها الجماهير المصرية، يخوض المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم عند الثامنة والنصف مساء اليوم، بتوقيت بنجيلا، التاسعة والنصف بتوقيت القاهرة، مواجهة مصيرية فى دور الأربعة «نصف النهائى» أمام نظيره الجزائرى على أرض ملعب أومباكا.

وكأن الأقدار قد شاءت أن يتبارى المنتخبان مجدداً فى هذا الدور للبطولة ليؤكد كل منهما تفوقه، فالمنتخب الوطنى يبحث عن هدف واحد لا بديل عنه، وهو تحقيق الفوز ليثبت للجميع أنه كان الأجدر بالصعود لمونديال ٢٠١٠ بجنوب أفريقيا، وأن الأجواء الإرهابية والساعات العصيبة التى عاشها اللاعبون قبل وأثناء وبعد المباراة كانت السبب فى الإخفاق، فيما يسعى المنتخب الجزائرى للدفاع عن نفسه وتأكيد جدارته بالتأهل للمونديال من خلال تحقيق الفوز.

هذه الأمور ستعطى للقاء طابعاً حماسياً ومثيراً، بخلاف الدوافع الطبيعية والمشروعة لكل فريق فى الفوز بكأس البطولة.

ويسعى المنتخب الوطنى بكل قوة للاحتفاظ باللقب للمرة الثالثة على التوالى والسابعة فى تاريخه، ليحقق إنجازاً جديداً وغير مسبوق على المستوى العالمى، حيث لم يسبق لأى منتخب الفوز ببطولة قارية ثلاث مرات متتالية، ويساعده على ذلك الحالة المعنوية العالية للاعبين إثر فوزهم الأخير على المنتخب الكاميرونى بثلاثة أهداف مقابل هدف،

بالإضافة إلى تفوقهم على أنفسهم والفوز فى جميع المباريات التى خاضوها بالبطولة وتحقيق رقم قياسى جديد فى المباريات الأفريقية بعدم الهزيمة فى ١٦ مباراة متتالية منذ بطولة ٢٠٠٦. فيما يسعى المنتخب الجزائرى أيضاً للفوز باللقب بعدما تعلقت جماهيره بالأمل عقب الفوز الكبير الذى حققه الفريق على نظيره الإيفوارى فى مباراة دور الثمانية.

وشهدت الساعات القليلة الماضية حالة من التأهب القصوى من قبل مسؤولى الأمن الأنجولى الذين حولوا مدينة بنجيلا التى ستستضيف اللقاء إلى ما يشبه الثكنة العسكرية تفادياً لنشوب أى احتكاكات بين الجانبين قبل وأثناء وبعد المباراة، حيث كثفت وزارة الداخلية التواجد الأمنى بالشوارع والميادين العامة وحول الفنادق التى يقيم فيها اللاعبون والبعثة الإعلامية والجماهير من كلا الطرفين، فيما قررت الوزارة وضع عدد كبير من أفراد الشرطة السريين بين جماهير المنتخبين لكشف أى حالة للخروج عن النص مبكراً.

وأكد مدير الأمن فى مقاطعة بنجيلا أنه عقد عدة اجتماعات مع الجانبين المصرى والجزائرى، وتم الاتفاق على جميع الترتيبات الخاصة بدخول وخروج اللاعبين والجماهير من الأبواب قبل وبعد المباراة تفادياً لاختلاطهم حول منطقة الاستاد، وتحدد خروج جماهير الفريق المهزوم أولاً على أن تخرج جماهير الفائز بعد ذلك بساعة كاملة، بعدما تكون الشوارع قد خلت تماماً من الجماهير المنتظر تدفقها على ملعب المباراة.

فيما سيعقد مسؤولو الأمن اجتماعاً مع مسؤولى اللجنة المنظمة للبطولة عند الحادية عشرة ظهر اليوم، بتوقيت بنجيلا، للبحث عن حل لفصل الصحفيين المصريين عن الجزائريين خلال وقت المباراة تفادياً لوقوع أى اشتباكات بينهما خلال المباراة، خصوصاً أن المنطقة التى يجلسون فيها هى الوحيدة التى سيختلط فيها الجزائريون والمصريون.

من جهة أخرى، فرض حسن شحاتة، المدير الفنى للمنتخب الوطنى، السرية الشديدة على التدريبات، ومنع جميع وسائل الإعلام من الاقتراب من المعسكر أو التصوير لإخفاء أوراقه التى سيناور بها المنتخب الجزائرى.

وحرص على تحفيظ لاعبيه بعض الجمل التكتيكية الدفاعية والهجومية وطالبهم بضرورة لعب الكرة من لمسة واحدة وعدم الاحتفاظ بها كثيراً. وكثف شحاتة التدريبات الخاصة بلاعبى الوسط لعلاج البطء فى نقل التمريرات إلى ملعب المنافس عند امتلاك الكرة، وطلب من حسنى عبدربه عدم الاحتفاظ كثيراً بالكرة حتى يتلافى الأخطاء الكثيرة التى وقع فيها خلال مباراة الكاميرون الماضية،

وشدد على ضرورة الارتداد السريع عند فقدان الكرة لمواجهة السرعات التى يمتاز بها لاعبو الجزائر وقدرتهم الفائقة فى نقل الكرة من حالة الدفاع إلى الهجوم، ومن ثم الضغط عليهم فى حالة امتلاكهم الكرة وتضييق المساحات عليهم.

واهتم شحاتة بالتسديد على المرمى من مسافات وزوايا مختلفة، والتى باتت أحد الحلول السحرية لهز الشباك لسرعتها الفائقة، وتألق فى التسديد الثلاثى أحمد حسن وحسنى عبدربه وأحمد فتحى.

وركز المدير الفنى فى التدريبات الهجومية على الثلاثى متعب وجدو وزيدان والانطلاقات من الخلف للأمام.

ومن المنتظر أن يلعب المنتخب الوطنى بتشكيل يضم كلاً من: عصام الحضرى وسيد معوض وهانى سعيد ومحمود فتح الله ووائل جمعة وأحمد المحمدى وأحمد فتحى وحسنى عبدربه (حسام غالى) وأحمد حسن وزيدان وعماد متعب.

فيما ابتعد رابح سعدان، المدير الفنى للمنتخب الجزائرى، بلاعبيه إلى مدينة لوبيتو التى تبعد قرابة ٣٠ كيلومتراً عن مدينة بنجيلا التى ستستضيف اللقاء رغبة منه فى الخروج بلاعبيه عن الأجواء الملتهبة التى تعيشها المدينة وكذلك عدم مواجهتهم للجماهير الأنجولية التى تقطن بنجيلا لمؤازرة جماهيرها للمنتخب الوطنى المصرى، ووفقاً للمعلومات الواردة من الجانب الجزائرى فإن مديره الفنى عكف خلال الأيام الماضية، على مشاهدة آخر مباراة لمنتخبنا الوطنى أمام نظيره الكاميرونى.

وعلمت «المصرى اليوم» أن سعدان سيفرض رقابة لصيقة على الثنائى سيد معوض وأحمد حسن.

- الجامعة العربية تأمل أن تساهم المباراة فى تجاوز أزمة البلدين

أعربت جامعة الدول العربية عن آمالها فى أن تساهم مباراة نصف نهائى بطولة الأمم الأفريقية ٢٠١٠ بأنجولا، بين منتخبى مصر والجزائر، فى تجاوز الأزمة بين البلدين.

أوضح هشام يوسف، المتحدث باسم الجامعة، أهمية استغلال المباراة لإنهاء الأزمة، وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، مؤكداً أنها أقوى من أى أزمة عابرة.

وأعرب يوسف عن آماله فى أن تلعب وسائل الإعلام فى البلدين دوراً إيجابياً يساعد على تخفيف حدة الأزمة.

يذكر أن التوتر تصاعد بين البلدين منذ مباراتى المنتخبين فى ١٤ و١٨ نوفمبر الماضى، حيث انتهت الأولى بفوز مصر ٢/صفر والاحتكام لمباراة فاصلة فى السودان، واتهم المسؤولون فى الجزائر السلطات المصرية بالتهاون فى حماية البعثة الجزائرية.

وفى مباراة أم درمان الفاصلة التى انتهت بهزيمة المنتخب المصرى ١/صفر وصعود الجزائر لنهائيات مونديال ٢٠١٠ فى جنوب أفريقيا قامت مصر باستدعاء سفيرها فى الجزائر للتشاور على خلفية أحداث شغب وقعت بعد المباراة من جانب الجماهير الجزائرية.

واتهمت «مصر» الجزائر بتحريض مشجعيها للاعتداء على المصريين بعد موقعة أم درمان، وهو الأمر الذى ترتب عليه بعدها خروج مظاهرات ضد السفارة الجزائرية بالقاهرة. وأشارت جامعة الدول العربية إلى أنه سيتم تدعيم مقر السفارة الجزائرية فى القاهرة بقوات أمنية لعدم تكرار ما حدث.

- الزمالك يهدد بعدم إذاعة مبارياته فى الدور الثانى .. وحسام يتمسك باستمرار ميدو

هدد مجلس إدارة نادى الزمالك بعدم إذاعة مباريات الدور الثانى للدورى الممتاز فى حالة عدم سداد اتحاد الإذاعة والتليفزيون مبلغ ٦ ملايين جنيه نظير بث مباريات الدور الأول. ويسعى المجلس لإيجاد حل لأزمته المالية من خلال الحصول على ٤ ملايين جنيه الشهر المقبل من صفقة عمرو زكى، إلى جانب مستحقاته من التليفزيون.

فيما قرر المجلس التهدئة مع اتحاد الكرة رغم تجاهل لجنة التظلمات التماسه فى أزمة الحرس بعد أن وعد صلاح حسنى، المدير التنفيذى للاتحاد بمناقشة الأمر فور عودة سمير زاهر من أنجولا، مؤكداً أن القرار لم يحسم بعد، وقد تتغير الأمور خلال الأيام المقبلة.

من جهة أخرى، تقدم حسام حسن، المدير الفنى، بمذكرة لمجلس الإدارة فى اجتماعه، أمس، طالب فيها باستمرار ميدو حتى نهاية إعارته بنهاية الموسم، رافضاً فكرة رحيله خلال موسم الانتقالات الحالى رغم سفره للتفاوض مع أندية ويستهام وفولهام وهال سيتى، وذلك لحاجة الفريق إلى جهوده، وكان حسام حسن، المدير الفنى، قد استشعر الخطر بعد ظهور الفريق بمستوى متواضع فى مبارياته الودية الثلاث الأخيرة أمام حرس الحدود والمنيا والإسماعيلى.

من جانبه، أكد إبراهيم حسن، المنسق العام، أن استمرار ميدو ضرورى للفريق، وأن مجلس الإدارة وعد بعدم التدخل فى شؤون الفريق وتلبية جميع مطالبه، وقال إننا نخلى مسؤوليتنا أمام الجماهير فى حالة رحيل اللاعب، وطالب بضرورة تدعيم الفريق بصفقات جديدة حتى يكون قادراً على المنافسة على الكأس والدورى.

واعترف إبراهيم يوسف عضو مجلس الإدارة بأن مشاكل كرة القدم تؤثر على أداء مجلس الإدارة بشأن باقى الأنشطة، فيما أوضح حازم إمام، عضو المجلس أنه سيعقد جلسة خاصة مع حسام حسن لمعرفة أسباب مشاكله، واستبعد أن يكون المدير الفنى يخطط للرحيل إلى ناد آخر، بعد أن تردد تلقيه عرضاً لتولى تدريب المصرى البورسعيدى، وأكد أن حسام يحترم كلمته، ولكنه عاد

وأكد أن المجلس لم يقصر معه حتى لو تأخر فى عقد الصفقات الجديدة، واعترف حازم إمام بأن المدير الفنى اشتكى له مؤخراً من سوء مستوى بعض اللاعبين لكنه لم يحدد أسماء، وقال بالحرف الواحد «المدير الفنى كان يعتقد أن اللاعبين هم الأفضل، وعندما تولى المسؤولية وتعامل معهم أكد أنهم ليسوا كذلك».

فى شأن آخر تعهد ممدوح عباس، رئيس النادى بصرف مستحقات لاعبى الفريق الكروى الأول المتأخرة قبل استئناف مباريات الدور الثانى، بينما أكد إبراهيم حسن، المنسق العام أنه سيبدأ تعديل اللائحة المالية عقب عقد الصفقات الجديدة، مشيراً إلى أنها ستشهد تغييراً جذرياً فى بنودها حتى يمكنه تطبيق سياسة الثواب والعقاب.

- الشارع الجزائرى يُقر بصعوبة المواجهة مع مصر

أجمع الشارع الجزائرى على استحقاق مصر التأهل للدور قبل النهائى فى بطولة كأس الأمم الأفريقية بأنجولا، ولكنه بدا متفائلاً بحسم «الخضر» مواجهة الفريقين اليوم رغم الاعتراف بصعوبتها لتقارب مستوى الفريقين.

وأكدت سامية بورماد، رئيسة القسم الرياضى بصحيفة «الفجر» اليومية، أن الفراعنة استحقوا التأهل لقبل النهائى رغم تقديمهم مباراة متوسطة أمام منافس لم يكن بنفس المستوى الذى ظهر به فى البطولة الأفريقية السابقة.

وتمنت بورماد عبور الجزائر إلى مباراة النهائى، معترفة بصعوبة لقاء مصر الذى قد يحسم عن طريق ضربات الجزاء الترجيحية، وأعربت عن أملها فى أن «تبقى المواجهة فى إطارها الرياضى وأن يكون الفوز من نصيب الفريق الأفضل».

وتحدث الكاتب علاوة حاجى عن قوة المنتخب المصرى الذى أثبت جدارته خلال مواجهة الكاميرون وأحقيته بتتويجه باللقب الأفريقى لمرتين متتاليتين، مضيفاً أن مباراة أم درمان (الفاصلة بتصفيات كأس العالم والتى حسمتها الجزائر لمصلحتها) لن تتكرر فى بنجيلا، متمنياً أن «تسيطر الروح الرياضية على لاعبى ومسؤولى وجماهير البلدين».

- وائل جمعة: المباراة ليست ثأرية

ابتعد المدافع المخضرم عن اللغة السائدة فى بعض وسائل الإعلام، وأكد أن منتخب بلاده لن يبحث عن الثأر عندما يلتقى نظيره الجزائرى اليوم.

وفى الوقت الذى تحدث فيه بعض لاعبى المنتخب الوطنى المصرى عن الثأر، قال جمعة إنه سيدخل المباراة من أجل اللعب وتحقيق الفوز.

ورغم ذلك قال جمعة للإذاعة المصرية إن جزءاً من تركيز لاعبى الفريق أمام الكاميرون فى دور الثمانية كان منصباً على المباراة المرتقبة أمام الجزائر، وهو ما يمكن أن يكون أثر على الأداء.

وأكد نجم خط الدفاع أن فريقه يسعى للتأهل للمباراة النهائية والتتويج بلقب البطولة لتعويض الجماهير بعد الإخفاق فى الوصول لنهائيات كأس العالم.

ونفى حمادة صدقى، المدرب المساعد للفريق، الرغبة فى الثأر، ولكنه أعرب عن اعتقاده بأن الفائز من هذه المباراة سيكون الأقرب للفوز باللقب، وأوضح صدقى أن مباراة الجزائر محطة مهمة على الطريق للمباراة النهائية.

وقالت صحيفة روزاليوسف :

- أسلحة منتخب مصر للعبور إلي نهائي أفريقيا

شاءت الأقدار أن يلتقي منتخب الفراعنة ومحاربو الصحراء للمرة الرابعة في أقل من عام في لقاء خارج التوقعات يسعي فيه الفراعنة لتخطي عقبة الجزائر والوصول للنهائي للحفاظ علي اللقب الأفريقي وتأكيد زعامته للقارة السمراء والثأر لأنفسهم مما حدث في السودان وتعويض الجماهير عن عدم الوصول للمونديال.‬

أما الجانب الجزائري فيسعي لكسر شوكة بطل القارة وإثبات أن التأهل لمونديال جنوب أفريقيا لم يكن ضربة حظ.‬

لقاء ناري كما وصفه المحللون وأكدوا أنه يختلف عن جميع اللقاءات السابقة في البطولة فالمنتخبان يعرفان بعضهما البعض جيداً ‬ولن يستسلم أحدهما بسهولة فهو لقاء كبار ولقاء مدربين خبرة لا يحتمل الأخطاء ووصفوه أيضاً ‬بأنه لقاء أنصاف الفرص لذلك قررنا استطلاع رأي خبراء الكرة المصرية عن أحداث المباراة المرتقبة.‬

أكد حسن الشاذلي أن المنتخب المصري قادر علي تخطي المنتخب الجزائري فالفريقان كتاب مفتوح لبعضهما البعض، ‬فلم يمر سوي شهر واحد علي لقاء الفريقين في تصفيات كأس العالم، ‬وأضاف أن المنتخب المصري تطور كثيراً ‬مع بداية البطولة وتم ضم لاعبين جدد مثل محمد ناجي جدو، ‬ومحمد عبد الشافي ويكفي أننا المنتخب الوحيد منذ بداية البطولة الذي فاز بالأربع مباريات التي لعبها، ‬أما فريق الجزائر فلم يغير أو يجدد في صفوفه عن المباراة الأخيرة معنا وهذه النقطة في صالحنا.‬

ويعتقد الشاذلي أنه في حال لعب المنتخب المصري بنفس تشكيله الثابت منذ بداية البطولة مع محاولة تطوير الآداء بما يناسب لياقة لاعبي الجزائر البدنية سيكون الفوز من نصيب المنتخب المصري لأن الجزائر ليست بالفريق القوي فهي لم تظهر بقوة خلال مباريات الدول الأول وعبرته إلي دور الثمانية بفارق هدف في ظل اللوائح ‬غير المفهمومة للاتحاد الأفريقي التي أطاحت بمالي وأهلت الجزائر ولم يظهر الفريق الجزائري بقوة سوي في مباراة كوت ديفوار وهناك فارق كبير بين مواجهة الفريق الجزائري مع أي منتخب أفريقي، ‬ومواجهته مع المنتخب المصري.‬

وتوقع الشاذلي أن يكون ما حدث في مباراة أم درمان هو الدافع القوي للاعبينا لتحقيق الفوز علي الجزائر وأكد أن الجهاز الفني لمنتخبنا قادر علي تهيئة اللاعبين نفسياً ‬لهذا اللقاء، ‬خاصة أن منتخبنا أثبت منذ بداية البطولة أنه الأفضل أفريقيا من حيث الدفاع والهجوم أي أننا منتخب متكامل.‬

بينما أكد علي أبوجريشة الخبير الكروي أن مباراة الجزائر تختلف عن أي مباراة مع فريق أفريقي آخر فالكاميرون وكوت ديفوار لديهما أخطاء كثيرة في الناحية الدفاعية استطاع المنتخب المصري استغلالها ولكن منتخب الجزائر يمتلك خط دفاع قوي ومنظم ويعتمدون علي الكرات الثابتة ويجيدون استغلالها واحراز الأهداف منها وكذلك الكرات العرضية.‬

وأشار أبو جريشة إلي أن الجهاز الفني لمنتخب مصر لن ‬يقوم بدور التهيئة النفسية لأن لاعبينا لديهم الدوافع الكاملة للفوز باللقاء لأنهم ‬يعرفون أن فريق الجزائر هو الذي اخرجنا من المونديال ولا يحتاجون لأحد أن يذكرهم بذلك فإحساس لاعبينا بالمباراة يجعلنا نفوز بدون الخوض في الحديث عن الثأر والانتقام وما إلي ذلك لأنها مجرد مباراة والأفضل سيكون الأحق بالفوز ولكن لاعبي مصر يريدون الفوز لتأكيد زعامتهم الأفريقية.‬

ومن جانبه أشار محمود بكر الخبير الكروي إلي أن المنتخب المصري لابد أن يخوض مباراة الجزائر بشكل وأسلوب مختلف عن اللقاءات السابقة وإحداث توازن بين الدفاع والهجوم لأننا نجحنا في الفوز علي الكاميرون بفضل المساحات الكبيرة بين لاعبيه واستغلال الهجمات المرتدة مستغلين خط الدفاع المهلهل وحارس المرمي الضعيف ولكن الجزائر يتميز بعنصر السرعة والانتماء والقتالية في الأداء

ويجب أن نضع في حساباتنا أنهم يلعبون من أجل هدفين الأول هزيمة مصر لأنها مصر والهدف الثاني هو الوصول للنهائي لذلك يجب أن نركز من بداية المباراة وغلق المساحات وفرض أسلوب لعب المنتخب المصري حتي لا يتكرر ما حدث في السودان لأنهم يتميزون بالسرعة في التمرير والانطلاق ولديهم خط دفاع قوي وحارس مرمي مميز ويقدمون أداء جماعياً ‬عالياً ‬كل هذه أسباب جعلتها تظهر بشكل جيد أمام كوت ديفوار.‬

- معاريف: ‬أنجولا تتأهب لحرب الفراعنة ومحاربي الصحراء

واصلت صحيفة ‬معاريف ‬الإسرائيلية قبل كل مباراة مرتقبة بين منتخبي مصر والجزائر لكرة القدم تحديدًا، ‬وعلي طريقتها المعهودة، ‬بسكب المزيد من البنزين علي النيران لتزداد اشتعالاً ‬وتوهجًا، ‬تساءلت معاريف في تقرير مطول لها عقب انتهاء مباراة مصر والكاميرون، ‬والتأكد من مقابلة الفراعنة لمنتخب ثعالب الصحراء الجزائري في الدور قبل النهائي،

‬عن هل سيلدغ ‬فريق الفراعنة مرة أخري من منتخب الجزائر؟ في إشارة خبيثة للأحداث المؤسفة التي حدثت من قبل بين جماهير الفريقين عقب انتهاء المباراة الفاصلة بينهما في مدينة أم درمان السودانية لتحديد الفريق المتأهل لنهائي تصفيات كأس العالم ‬2010 ..

‬ووصفت الصحيفة اللقاء المرتقب بين الفريقين باللقاء الحار، ‬وأنها ستكون موقعة حربية جديدة بينهما.‬

وقالت صحيفة الشروق :

- حسين ياسر في الزمالك

أعلن نادي الزمالك ضم حسين ياسر المحمدي ( 28 عاما) نجم منتخب قطر والذي كان محترفاً في صفوف الأهلي المصري.

أكد الزمالك عبر موقعة الرسمي أن مجلس الإدارة نجح في التعاقد مع اللاعب ليبدأ التدريبات مع الفريق والمشاركة في مباريات الدور الثاني للدوري وبطولة كأس مصر.

كان اللاعب قد حصل على استغناء من الأهلي مقابل 300 ألف دولار دفعها لخزانة النادي الأهلي من باقي قيمة تعاقده مع وعد بعدم الانضمام إلي أي ناد أخر في مصر .. ولكن جاء تعاقده مع الزمالك مفاجأة للجميع .

ولم يعلن الزمالك قيمة الصفقة .. ولكنها تعد أحدى الخطوات التي يحاول بها مجلس الإدارة استرضاء حسام حسن المدير الفني للفريق الذي كان يشكو من عدم التعاقد مع أي لا عب يدعم خط وسط الفريق

سبق لحسين ياسر اللعب في صفوف الريان والسد القطريين وسبورتنج براغا وبوافيستا البرتغاليين ومانشيستر سيتى الإنجليزي وأيل ليماسول القبرصي وأنتويرب البلجيكي .

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

علمني


Abraj World
قديمة 28 - 01 - 2010, 12:04
المشاركة 575
صورة 'Snickers' الرمزية
Snickers
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 15 - 06 - 2007
رقم العضوية : 37758
الدولة : :: مصـــ ام الدنيــا ــر ::
المشاركات: 5,241
  • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Yahoo إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Skype™ إلى Snickers
الإجابات المقدمة: 3
افتراضي
نجيلا/أ ش أ/يلعب المنتخب المصرى لكرة القدم مع المنتخب الجزائرى فى الساعة التاسعة والنصف من مساء الخميس فى الدور قبل النهائى لبطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم المقامة فى أنجولا وذلك بإستاد "السيد داجراشا".

وتعد هذه المباراة أهم وأقوى مباريات البطولة على الإطلاق فهى تعد نهائيا مبكرا للبطولة من ناحية ومن ناحية أخرى تعتبر المباراة بمثابة تأكيد الذات من جانب الفريقين حيث يحاول المنتخب المصرى تحقيق الفوز لتأكيد أنه كان الأحق بالتأهل نهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا وأن تأهل الجزائر كان بسبب ظروف غير طبيعية ساعدته على إختطاف بكافة التأهل.

أما المنتخب الجزائرى فهو الأخر يسعى لتحقيق الفوز لتأكيد جدارته بالتأهل لنهائيات كأس العالم وأن فوزه ببطاقة التأهل بعد أن هزم المنتخب المصرى 1 / صفر فى المباراة الفاصلة فى أم درمان كان عن جدارة وإستحقاق ولم يكن وليد مصادفة.

وتستمد هذه المباراة أهميتها أيضا من أن الفوز بها بالنسبة لمنتخب مصر يفتح الطريق أمامه إلى المباراة ليلاقى الفائز من منتخبى نيجيريا وغانا وأن المباراة النهائية ستكون أسهل بالنسبة له من مباراته مع الجزائر ويصبح على بعد خطوة من الفوز بكأس البطولة ليحقق الفوز بها للمرة الثالثة على التوالى وهو أن تحقق إنجازا غير مسبوق على مستوى القارة السمراء بل كل قارات الدنيا كما أنها ستعد المرة السابعة التى يفوز فيها بالكأس.

وكذلك الحال بالنسبة لمنتخب الجزائر الذى يأمل فى الفوز بالبطولة هو الأخر لتكون المرة الثانية له بعد غياب دام 20 عاما عندما فاز بها فى المرة الأولى عام 1990 عندما أقيمت البطولة فى الجزائر . كما أن الجزائر ترغب فى إضافة هذا الإنجاز إلى إنجازها السابق بالتأهل نهائيات كأس العالم 2010 على حساب مصر ولتؤكد زعامتها للقارة السمراء.

ويؤدى المنتخب الوطنى المصرى تدريبه الأخير مساء الأربعاء فى بنجيلا تحت إشراف الكابتن حسن شحاتة المدير الفنى للفريق وتقرر منع الصحفيين ورجال الإعلام من حضور المران حيث حرص الجهاز الفنى على سرية التدريب لأنه سيتم خلاله تدريب الفريق على الطريقة التى سيلعب بها الفريق مباراته أمام الجزائر "غدا " ويشارك فى التدريب جميع اللاعبين حيث أن جميعهم فى حالة بدنية وفنية جيدة ولاتوجد أى إصابات فى صفوف الفريق.

ومن المتوقع أن يبدأ حسن شحاتة المباراة بالتشكيل الثابت للمنتخب المصرى والذى يضم عصام الحضرى حارسا للمرمى . وأحمد المحمدى ووائل جمعة وهانى سعيد ومحمود فتح الله وسيد معوض فى خط الدفاع وأحمد حسن وأحمد فتحى وحسنى عبد ربه لخط الوسط . وعماد متعب ومحمد زيدان لخط الهجوم . ومعهم فى الإحتياطى حسام غالى ومحمد ناجى جدو ومحمد عبدالشافى وشيكابالا.

وقد أكد حسن شحاتة صعوبة المباراة وقال إنها بمثابة نهائى مبكر للبطولة بالنسبة له وللاعبين وأنه لن يقبل بديلا عن الفوز فيها لأن إجتيازها يعنى قطع خطوة كبيرة نحو الإحتفاظ باللقب الأفريقى للمرة الثالثة على التوالى.

وأكد حسن شحاتة أن مواجهة المنتخب الجزائرى أصعب بكثير من مواجهة المنتخب الكاميرونى لأن الجزائريين يلعبون كرة جميلة بعكس منتخب الكاميرون الذى يعتمد على الكرات الطويلة.

ويسعى المنتخب الجزائرى بقيادة المدير الفنى الوطنى رابح سعدان إلى تحقيق الفوز على منتخب مصر لتأكيد السبق له فى الصراع بين الفريقين ولأنه يقربه كثيرا من الفوز باللقب للمرة الثانية فى تاريخه حيث أنه فى حالة الفوز سيلتقى فى المباراة النهائية للبطولة مع الفائز من منتخبى نيجيريا وغانا وسيكون من السهل عليه تحقيق الفوز عليه وبالتالى الفوز باللقب وبالبطولة.

ويعتمد رابح سعدان على مجموعة من اللاعبين المحترفين فى الدوريات الأوربية وفى الدورى المحلى الجزائرى ومنهم نجم الفريق لاعب الوسط كريم زيانى لاعب /فولفسبورج/ الألمانى ويزيد منصورى لاعب /لوريان/ الفرنسى وعبدالمالك زياية لاعب /وفاق سطيف/الجزائرىوعنتر يحيى لاعب /بوخوم/ الألمانى.

وقد رفض رابح سعدان إقامة بعثة منتخب بلاده فى مدينة بنجيلا التى تقام فيها مباراة منتخب مصر والجزائر غدا للحفاظ على سرية مران فريقه خوفا من العيون المصرية التى تراقب فريقه . وفضل نقل مقر إقامة البعثة إلى مدينة "لوبيتو " التى تبعد عن بنجيلا حوالى 30 كيلو مترا ويحكم المباراة طاقم بقيادة حكم الساحة كوفى كودجا من بنين ويعاونه جاهونجو ديزاير من بوروندى وتشيشينجا كينيث من زامبيا والحكم الرابع مارتنز دي كالفالهو هيلدر من أنجولا.

وقد جرت إتصالات سياسية رفيعة المستوى بين الجانبين المصرى والجزائرى لتأكيد أن المباراة هى مجرد مباراة فى كرة القدم وليست صراعا سياسيا بين البلدين وضرورة ألا تخرج المباراة عن إطارها الطبيعى كمباراة رياضية وليست معركة حربية.

وشهدت الساعات الأخيرة إتصالات على مستويات عديدة وتحركات عديدة وتصريحات تدعو إلى التهدئة بين الفريقين الشقيقين . حيث أجرى السيد أحمد أبوالغيط وزير الخارجية المصرى إتصالا بنظيره الجزائرى مراد مدلسى حيث أكدا ضرورة "التعامل الحكيم " مع المباراة . وأعلن المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكى أن أبوالغيط ومدلسى إتفقا على التواصل بينهما فى هذا الشأن.

كما التقى السيد أنس الفقى وزير الإعلام أمس مع ممثلى وسائل الإعلام من قنوات فضائية وغيرها وأكد لهم ضرورة إلتزام وسائل الإعلام فى البلدين الموضوعية والإتزان فى تناول المباراة وفى نفس الوقت وصف حسن شحاتة المباراة بأنها "لقاء بين شقيقين".

كما أكد سمير زاهر رئيس الإتحاد المصرى لكرة القدم أن المباراة ستكون بين شقيقين عربيين وأنها يجب ألا تشهد أى خروج عن النص وأنها ستدور فى إطار أخوى.

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

علمني


Abraj World
قديمة 28 - 01 - 2010, 12:05
المشاركة 576
صورة 'Snickers' الرمزية
Snickers
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 15 - 06 - 2007
رقم العضوية : 37758
الدولة : :: مصـــ ام الدنيــا ــر ::
المشاركات: 5,241
  • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Yahoo إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Skype™ إلى Snickers
الإجابات المقدمة: 3
افتراضي
تسعى مصر لإثبات أنها كانت الأحق بالوصول إلى كأس العالم 2010 عندما تواجه الجزائر في الدور قبل النهائي لكأس الأمم الإفريقية المقامة في أنجولا.
الجميع يحاول أن يجعل المباراة تبدو كأنها مباراة في الدور قبل النهائي، ولكن في الحقيقة هي أكثر من ذلك بكثير، فالفائز سيؤكد للآخر أنه كان الفريق الأحق بالتأهل لكأس العالم.
وفي هذا الشأن قال محمد زيدان في تصريحات لقناة يوروسبورت: "الفوز في هذه المباراة سيجعلنا نشاهد كأس العالم في منازلنا ونحن أكثر هدوءا".
فالجزائر صعدت لكأس العالم بعد مباراة فاصلة مع الفراعنة يوم 18 نوفمبر الماضي في أم درمان بالفوز بهدف دون رد.
وفازت الجزائر في أولى المواجهات في يونيو الماضي بثلاثة أهداف مقابل هدف، قبل ان يرد الفراعنة بهدفين في الـ14 من نوفمبر.
ولن تكون المباراة هامة فقط بالنسبة للشعبين المصري والجزائري، بل أن العديد من وسائل الإعلام الأوروبية أبدت اهتمامها الكبير بهذه المباراة.
فصحيفة ماركا الإسبانية أفردت عدة تقارير عن المباراة، ووصفتها بأنها المباراة المنتظرة في القارة السمراء وخارجها.
التحدي الأكبر أمام حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر هو قيادته للاعبي فريقه نفسيا في المباراة والابتعاد عن فكرة الثأر والتركيز في 90 دقيقة للوصول إلى النهائي للمرة الثالثة على التوالي.
وقال شحاتة: "تصفيات كأس العالم انتهت، وهدفنا واضح منذ بداية البطولة وهو التتويج باللقب".


وتابع " من الأفضل إبعاد اللاعبين عن وسائل الإعلام تفاديا لاطلاق أي تصريحات من شأنها أن تشعل فتيل العداء".
وقام الجهاز الفني للمنتخب بشرح نقاط القوة والضعف في الفريق الجزائري في محاضرة مطولة مع اللاعبين شاهدوا فيها تسجيلات لمباريات محاربي الصحراء في البطولة.
وسيواصل شحاتة اعتماده على عصام الحضري في حراسة المرمى، وأمامه وائل جمعة وهاني سعيد ومحمود فتح الله في الدفاع.
وفي خط الوسط أحمد حسن وحسني عبد ربه وأحمد فتحي وسيد معوض وأحمد المحمدي، بالإضافة إلى محمد زيدان وعماد متعب في الهجوم.
وسيكون على الجهاز الفني تحذير الرباعي جمعة ومعوض وعبد ربه والمحمدي من الحصول على بطاقة صفراء قد تحرمهم من المشاركة في المباراة النهائية في حالة التأهل.
كما سيواجه الفريق المصري حقيقة أنه لم ينجح في تحقيق فوز واحد على الجزائر في كأس الأمم، إذ سبق أن لعبا سويا أربع مرات، فازت الجزائر في ثلاث منها.
ويريد الفراعنة الحفاظ على سجلهم نظيفا من الهزيمة للمباراة الـ18 على التوالي في كأس الأمم، وكانت آخر هزيمة أمام الجزائر في البطولة التي استضافتها تونس بهدفين مقابل هدف وبالتحديد يوم 29 يناير 2004.
وفي حالة الصعود للنهائي ستكون المرة الثامنة التي تظهر فيها مصر في النهائي وهو رقم قياسي، وتتشارك مصر حاليا مع غانا في الرقم القياسي.
على الجانب الآخر، يواجه رابح سعدان أزمة بسبب إصابة عدد من اللاعبين وعدم مشاركتهم في التدريبات خلال الأيام الماضية وعلى رأسهم كريم زياني.


وتسعى الجزائر للوصول للمباراة النهائية للمرة الأولى منذ عام 1990 عندما استضافت البطولة وتوجت باللقب على حساب نيجيريا في النهائي.
وقال سعدان: "أمامنا مباراة صعبة، ونسعى لتحقيق نتيجة إيجابية، ولكن في حالة الخسارة لن يلومنا الجمهور في الجزائر بسبب التأهل لكأس العالم، والصعود للدور قبل النهائي لكأس الأمم بعد البداية السيئة في البطولة".
وتتوافق تصريحات المدير الفني الجزائري مع لاعبه نذير بلحاج، فالأخير أكد أن "مصر فريق جيد جدا، ونحن نتمتع بمستوى مرتفع جدا بعد بداية ضعيفة في المسابقة مما يعني إنها ستكون مباراة كبيرة".
وأوضح ظهير نادي بورتسموث أن فريقه سيلعب اللقاء المقبل دون ضغوط رغم التوتر السائد في لقاءات مصر والجزائر في الفترة الأخيرة.
وأضاف "سنسعى لتحسين الأداء عن اللقاءات السابقة لتحقيق نتيجة مقنعة، مع الوضع في الاعتبار عدم شعورنا بأي ضغط".
النجوم تواجه النسور
وفي المباراة الأخرى للدور قبل النهائي تلعب غانا مع نيجيريا في لواندا.
وتسعى غانا لتعويض فشلها في التأهل إلى النهائي في البطولة الماضية التي استضافتها، بينما تأمل النسور الخضراء في الظهور في النهائي للمرة الأولى منذ عام 2000 عندما استضافت البطولة وخسرت أمام الكاميرون بركلات الترجيح.
جدير بالذكر أن نيجيريا تظهر في الدور قبل النهائي للمرة الخامسة في آخر ست بطولات، وصلت النهائي مرة واحدة، وأحرزت المركز الثالث ثلاث مرات متتالية أعوام 2002 و2004 و2006.

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

علمني


Abraj World
قديمة 28 - 01 - 2010, 12:07
المشاركة 577
صورة 'Snickers' الرمزية
Snickers
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 15 - 06 - 2007
رقم العضوية : 37758
الدولة : :: مصـــ ام الدنيــا ــر ::
المشاركات: 5,241
  • أرسل رسالة بواسطة MSN إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Yahoo إلى Snickers
  • أرسل رسالة بواسطة Skype™ إلى Snickers
الإجابات المقدمة: 3
افتراضي
حت شعار أملاً فى رد الاعتبار من الهزيمة فى المباراة الفاصلة التى أقيمت فى أم درمان، وما تبعها من أحداث مؤسفة تعرضت لها الجماهير المصرية، يخوض المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم عند الثامنة والنصف مساء اليوم، بتوقيت بنجيلا، التاسعة والنصف بتوقيت القاهرة، مواجهة مصيرية فى دور الأربعة «نصف النهائى» أمام نظيره الجزائرى على أرض ملعب أومباكا.
وكأن الأقدار قد شاءت أن يتبارى المنتخبان مجدداً فى هذا الدور للبطولة ليؤكد كل منهما تفوقه، فالمنتخب الوطنى يبحث عن هدف واحد لا بديل عنه، وهو تحقيق الفوز ليثبت للجميع أنه كان الأجدر بالصعود لمونديال ٢٠١٠ بجنوب أفريقيا، وأن الأجواء الإرهابية والساعات العصيبة التى عاشها اللاعبون قبل وأثناء وبعد المباراة كانت السبب فى الإخفاق، فيما يسعى المنتخب الجزائرى للدفاع عن نفسه وتأكيد جدارته بالتأهل للمونديال من خلال تحقيق الفوز.
هذه الأمور ستعطى للقاء طابعاً حماسياً ومثيراً، بخلاف الدوافع الطبيعية والمشروعة لكل فريق فى الفوز بكأس البطولة.
ويسعى المنتخب الوطنى بكل قوة للاحتفاظ باللقب للمرة الثالثة على التوالى والسابعة فى تاريخه، ليحقق إنجازاً جديداً وغير مسبوق على المستوى العالمى، حيث لم يسبق لأى منتخب الفوز ببطولة قارية ثلاث مرات متتالية، ويساعده على ذلك الحالة المعنوية العالية للاعبين إثر فوزهم الأخير على المنتخب الكاميرونى بثلاثة أهداف مقابل هدف،
بالإضافة إلى تفوقهم على أنفسهم والفوز فى جميع المباريات التى خاضوها بالبطولة وتحقيق رقم قياسى جديد فى المباريات الأفريقية بعدم الهزيمة فى ١٦ مباراة متتالية منذ بطولة ٢٠٠٦. فيما يسعى المنتخب الجزائرى أيضاً للفوز باللقب بعدما تعلقت جماهيره بالأمل عقب الفوز الكبير الذى حققه الفريق على نظيره الإيفوارى فى مباراة دور الثمانية.
وشهدت الساعات القليلة الماضية حالة من التأهب القصوى من قبل مسؤولى الأمن الأنجولى الذين حولوا مدينة بنجيلا التى ستستضيف اللقاء إلى ما يشبه الثكنة العسكرية تفادياً لنشوب أى احتكاكات بين الجانبين قبل وأثناء وبعد المباراة، حيث كثفت وزارة الداخلية التواجد الأمنى بالشوارع والميادين العامة وحول الفنادق التى يقيم فيها اللاعبون والبعثة الإعلامية والجماهير من كلا الطرفين، فيما قررت الوزارة وضع عدد كبير من أفراد الشرطة السريين بين جماهير المنتخبين لكشف أى حالة للخروج عن النص مبكراً.
وأكد مدير الأمن فى مقاطعة بنجيلا أنه عقد عدة اجتماعات مع الجانبين المصرى والجزائرى، وتم الاتفاق على جميع الترتيبات الخاصة بدخول وخروج اللاعبين والجماهير من الأبواب قبل وبعد المباراة تفادياً لاختلاطهم حول منطقة الاستاد، وتحدد خروج جماهير الفريق المهزوم أولاً على أن تخرج جماهير الفائز بعد ذلك بساعة كاملة، بعدما تكون الشوارع قد خلت تماماً من الجماهير المنتظر تدفقها على ملعب المباراة.
فيما سيعقد مسؤولو الأمن اجتماعاً مع مسؤولى اللجنة المنظمة للبطولة عند الحادية عشرة ظهر اليوم، بتوقيت بنجيلا، للبحث عن حل لفصل الصحفيين المصريين عن الجزائريين خلال وقت المباراة تفادياً لوقوع أى اشتباكات بينهما خلال المباراة، خصوصاً أن المنطقة التى يجلسون فيها هى الوحيدة التى سيختلط فيها الجزائريون والمصريون.
من جهة أخرى، فرض حسن شحاتة، المدير الفنى للمنتخب الوطنى، السرية الشديدة على التدريبات، ومنع جميع وسائل الإعلام من الاقتراب من المعسكر أو التصوير لإخفاء أوراقه التى سيناور بها المنتخب الجزائرى.
وحرص على تحفيظ لاعبيه بعض الجمل التكتيكية الدفاعية والهجومية وطالبهم بضرورة لعب الكرة من لمسة واحدة وعدم الاحتفاظ بها كثيراً. وكثف شحاتة التدريبات الخاصة بلاعبى الوسط لعلاج البطء فى نقل التمريرات إلى ملعب المنافس عند امتلاك الكرة، وطلب من حسنى عبدربه عدم الاحتفاظ كثيراً بالكرة حتى يتلافى الأخطاء الكثيرة التى وقع فيها خلال مباراة الكاميرون الماضية،
وشدد على ضرورة الارتداد السريع عند فقدان الكرة لمواجهة السرعات التى يمتاز بها لاعبو الجزائر وقدرتهم الفائقة فى نقل الكرة من حالة الدفاع إلى الهجوم، ومن ثم الضغط عليهم فى حالة امتلاكهم الكرة وتضييق المساحات عليهم.
واهتم شحاتة بالتسديد على المرمى من مسافات وزوايا مختلفة، والتى باتت أحد الحلول السحرية لهز الشباك لسرعتها الفائقة، وتألق فى التسديد الثلاثى أحمد حسن وحسنى عبدربه وأحمد فتحى.
وركز المدير الفنى فى التدريبات الهجومية على الثلاثى متعب وجدو وزيدان والانطلاقات من الخلف للأمام.
ومن المنتظر أن يلعب المنتخب الوطنى بتشكيل يضم كلاً من: عصام الحضرى وسيد معوض وهانى سعيد ومحمود فتح الله ووائل جمعة وأحمد المحمدى وأحمد فتحى وحسنى عبدربه (حسام غالى) وأحمد حسن وزيدان وعماد متعب.
فيما ابتعد رابح سعدان، المدير الفنى للمنتخب الجزائرى، بلاعبيه إلى مدينة لوبيتو التى تبعد قرابة ٣٠ كيلومتراً عن مدينة بنجيلا التى ستستضيف اللقاء رغبة منه فى الخروج بلاعبيه عن الأجواء الملتهبة التى تعيشها المدينة وكذلك عدم مواجهتهم للجماهير الأنجولية التى تقطن بنجيلا لمؤازرة جماهيرها للمنتخب الوطنى المصرى، ووفقاً للمعلومات الواردة من الجانب الجزائرى فإن مديره الفنى عكف خلال الأيام الماضية، على مشاهدة آخر مباراة لمنتخبنا الوطنى أمام نظيره الكاميرونى.
وعلمت «المصرى اليوم» أن سعدان سيفرض رقابة لصيقة على الثنائى سيد معوض وأحمد حسن.

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

علمني


Abraj World
قديمة 28 - 01 - 2010, 12:21
المشاركة 578
kasper-prof
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 14 - 01 - 2010
رقم العضوية : 74861
الدولة : المملكة العربية السعودية
العمر: 30
المشاركات: 443
افتراضي
الله يوفق الجميع

واهم شيء نشوف مباراة جميلة وممتعة خالية من المشاحنات
اللهم استرني في الدنيا والآخرة

ايميلي : [email protected]
قديمة 28 - 01 - 2010, 12:55
المشاركة 579
صورة 'uvxu' الرمزية
uvxu
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 15 - 10 - 2009
رقم العضوية : 72956
الدولة : الغربية
المشاركات: 766
الإجابات المقدمة: 3
افتراضي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مساء الخير على الجميع

هذا موضوع فيه صور متحركة

استفزاز الاتحاديين لحسين عبدالغني ::

1/ ضرب راشد الرهيب لحسين متعمدا بعد لعب حسين الكرة .



من زاوية أبعد



2 / راشد الرهيب مرة أخرى ،، وحركة يستفز بها بو عمر



3 / ايضا مرة ثالثة راشد الرهيب يطلب الكورة ولما عطاه اياها حسين تركها تروح



4 / كلاكيت رابع مرة من راشد الرهيب



5 / لقاطة تغاضى عنها الاعلام ولصقها في بو عمر ،، البصق من محمد أمين واضح وعقوبته انضباطيا ايقاف 4 مباريات وغرامة 10 الاف ريال .



6 / هاللقطة ابغى العقال يحكموا عليها ،، مين اللي جالس يستفز
وكيف محمد أمين يلاحق بو عمر ويضحك في وجهه ،، وفي النهاية حسين غلطان !!



هاللقطات art تغاضت عنها وما عرضتها ،، بس ابغى اشوف وجه جستنية لما يشوف هاللقطات ويطالب بمعاقبة عبد الغني .

:: الخشونة الاتحادية ( لاجديد ) !! .. لقطات للجنة الانضباط ::

هذي لقطات من المباراتين اللي راحت ،، يمكن يعرف الاتحاديين من اللي دخل مشحون وطلع بصورة سيئة واعتدى بالضرب والبصق والمفروض يتعاقب ويُطالب بعقابه .

1 / انبراش على بوعمر



2/ كوع من تكر للقرني



3 / انبراش من سلطان النمري على الكوري لي



4 / تدخل النمري مرة اخرى على السهلاوي



5 / تدخل محمد امين العنيف على ابراهيم غالب اللي ذكره سلمان القريني في الجولة



6 / تدخل مشعل السعيد على ايدير



نجي للقطات هشام ابو شروان في المباراة الاولى واللي للاسف لجنة الانضباط غمضت عينها ،، ولاشفنا اتحادي طلع يستنكر رغم ان الشيء واضح ولا هذرتهم وفلسفتهم هالمرة اللي على قل سنع يحاولون يغطون بها على خزايا المباراة السابقة .

1 / بصق بو شروان على الحكم المساعد !!



2/ سوء سلوك بتسديد الكرة على وجه المبارك ،، واللعب متوقف !!



3 / ضرب لأحمد المبارك امام مرأى الحكم المساعد وحكم الساحة !!



وهذا ملف فيه صور المجزرة في المباراة اللي راحت
اضغط هنا

:: فضيحة البيان الاتحادي ،، وتبرئة عبد الغني ::



في برنامج ( الجولة ) مساء أمس ،، وبعد البيان من محمد امين
اتصل الاتحادي الاستاذ ( محمد البكيري ) رئيس تحرير جريدة الرياضي وقال ان محمد امين صرح للجريدة وله شخصيا بان عبد الغني لم يتلفظ عليه بعكس البيان الصادر .
الكاتب ( منيف الحربي ) ايضا ضيف الحلقة علق على البيان وقال انه اسلوبه ليس اسلوب بيان لاعبين بل هو اعلامي واتهم ( جستنية ) بكاتبة البيان ونشره بلسان محمد أمين ووجه كلام كبير وقوي لجستنية يبرد القلب .


لتحميل بيان محمد امين + مداخلة البكيري اضغط هنا


لتحميل تعليق الكاتب منيف الحربي اضغط هنا

:: بو عمر ،، لقطات أخفوها ::

رد بسيط للي شككوا في أخلاق بوعمر رغم كل هالاستفزازات ،، لكن كما قيل :
زلات العظماء ،، عزاء للتافهين















صورتين من المباراة اللي راحت :





اللقطة اللي اتهموا فيها بو عمر كذب بالبصق ،، وواضح جدا ان بو عمر يقول ( قوووم ) :



.
.



محاولة تشويه الصورة تنقلب عكسية



هذا رد جمهور الشمس ،، حاولوا مرة أخرى
ياخي انت مالك عيون
هذي كلها تدخلات بسيطه واكثرها اخذتوا عليها فاولات
وشوف الصوره ذي وش قال الافغاني

شوف وش قال ابو فسيه لما محمد امين ضحك ركز في الصوره زين
سب محمد امين
راح يبقى محمد امين كبير
ودايماً النصراويه مايعترفون بالخطأ
حسين يستاهل الشطب من الملاعب ومن زمان المفروض ينشطب
وش الي قوم حلوه ذي فيه حكم في الملعب انت وش دخلك


هذي الصوره انا اشوفها دلاخه من لاعبكم وقطعه للكره ممتازه من محمد امين


بالله هذا لاعب عمره بيصك الاربعين ؟
واكيد شفت اللقطه حقت حسين لما رفع يده على محمد امين كأنه بيظربه

واحمد ربك ان الفريق ناقص مافيه مهاجمين ولا اكلتوها مزبوط
قديمة 28 - 01 - 2010, 14:11
المشاركة 580
عزفـ ونزفـ
تحت المجهر
تاريخ الإنضمام: 14 - 04 - 2006
رقم العضوية : 24416
الدولة : أرض الحرمين
المشاركات: 3,907
افتراضي
حسين لاعب وصخ
انا اكره الاتحاد

لكن سحين مفروض ينشطب من زمان

بس ادارة النصر واصله
قديمة 28 - 01 - 2010, 14:18
المشاركة 581
صورة 'العبها صح' الرمزية
العبها صح
.:: عضو متألق ::.
تاريخ الإنضمام: 28 - 03 - 2007
رقم العضوية : 33742
الدولة : houston.tx
المشاركات: 6,321
الإجابات المقدمة: 23
افتراضي
ياخي انت مالك عيون
هذي كلها تدخلات بسيطه واكثرها اخذتوا عليها فاولات
وشوف الصوره ذي وش قال الافغاني

شوف وش قال ابو فسيه لما محمد امين ضحك ركز في الصوره زين
سب محمد امين
راح يبقى محمد امين كبير
ودايماً النصراويه مايعترفون بالخطأ
حسين يستاهل الشطب من الملاعب ومن زمان المفروض ينشطب
وش الي قوم حلوه ذي فيه حكم في الملعب انت وش دخلك


هذي الصوره انا اشوفها دلاخه من لاعبكم وقطعه للكره ممتازه من محمد امين


بالله هذا لاعب عمره بيصك الاربعين ؟
واكيد شفت اللقطه حقت حسين لما رفع يده على محمد امين كأنه بيظربه

واحمد ربك ان الفريق ناقص مافيه مهاجمين ولا اكلتوها مزبوط


اخبر قبل يومين كلكم تقولون بصق ومابصق.ولازم يشطب ويتعاقب.

ولما اعترف محمد امين وقال لا بصق ولا شي.. ركزتو الحين على اخلاقه وتصرفاته..

بس باين الحقد ولا عزاء للحاقدين.. فايزين ولا مهزومين راح تبقو كارهين للنصر ولجمهوره


لبى قلبك يا العالمي و ابو عمر. حارق دمهم في كل وقت
قديمة 28 - 01 - 2010, 16:06
المشاركة 582
صورة 'EZEL' الرمزية
EZEL
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 20 - 11 - 2008
رقم العضوية : 62923
الدولة : كاليفورنيا
المشاركات: 2,727
افتراضي
ياخي انت مالك عيون
هذي كلها تدخلات بسيطه واكثرها اخذتوا عليها فاولات
وشوف الصوره ذي وش قال الافغاني
[COLOR="Red"]لك الصوره ومعناها [/COLOR]




يا قاهرهم يا حسين
كيدهم و اذا تقدر تزيدهم زيدهم
قديمة 28 - 01 - 2010, 16:07
المشاركة 583
صورة 'EZEL' الرمزية
EZEL
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 20 - 11 - 2008
رقم العضوية : 62923
الدولة : كاليفورنيا
المشاركات: 2,727
افتراضي

والفريدي ورادوي وش يطلعوون ؟!

وبعدين مو انت اللي تتكلم ع كبيرك حسين
قديمة 28 - 01 - 2010, 16:13
المشاركة 584
صورة 'BaNsaK' الرمزية
BaNsaK
:: عضو نشيط ::
تاريخ الإنضمام: 02 - 11 - 2005
رقم العضوية : 11372
الدولة : الجبيل الصناعية
المشاركات: 2,906
افتراضي
هدو شباب المباراة وانتهت بخيرها وشرها

اليوم مباريات حاسمة بالدوري ويمكن تتغير المراكز فيها

وكمان امم افريقيا مصر والجزائر والله يستر من هالمباراة

<< وده يقفل قسم الرياضة لمدة اسبوع علشان نخلص من مباراة الجزائر ومصر
قديمة 28 - 01 - 2010, 17:20
المشاركة 585
صورة 'دليل حركات' الرمزية
دليل حركات
.:: عضو متألق ::.
تاريخ الإنضمام: 31 - 12 - 2005
رقم العضوية : 15151
المشاركات: 6,833
الإجابات المقدمة: 2
افتراضي
يارب الفوز للجزائر 5 - 0


هههههههههه
.

قال تعالي
((فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِين َ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا))

اللهم رب الارباب ومسبب الاسباب انت اعلم بحالي فلا تكلني الي نفسي طرفة عين

اصبري يانفس الله بيفرجها
مغلق
العلامات المرجعية

رياضة الركن العام , يناير 2010 م


يعتنق الإسلام لكنه يخجل من السجود !!! ( صورته ) حذ لك واحد ومعهم أثنين مجأنآ ( بمناسبة الاختبارات )

أدوات الموضوع
طرق العرض



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 16:44.
المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد ترايدنت ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

جميع الحقوق محفوظة Traidnt 2015
  • 00966920020037
  • 00966138648289
  • 2051033691
Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.