سوني تهدد بالمتابعة القانونية لاي جهة تنشر ماتم تسريبه جراء الاختراق الاخير







سوني تهدد بالمتابعة القانونية لاي جهة تنشر ماتم تسريبه جراء الاختراق الاخير

بعد الاخذ و الرد الاخير في الاتهامات بين شركة سوني بيكتشرز (Sony Pictures) و كوريا الشمالية قبل تدخل مكتب التحقيقات الفيدرالي الامريكي (FBI) لنفي ضلوع هذه الاخيرة في العمل التخريبي الذي تعرضت له الشركة ، اصدر اليوم David Boies محامي الشركة الرسمي بيان لوسائل الاعلام في ثلاث صفحة تضمنت تحذيراً شديد اللهجة للجهات الاعلامية بعدم نشر اي وثائق تم تسريبها جراء الاختراق .

البيان شدد ايضاً على ان سوني ستحمل اي جهة و خاصة المواقع الاعلامية و الاخبارية مسؤولية اساءة استخدام الوثائق المسربة من قبل اي اطراف خارجية بما في ذلك التكفل بجبرر الضرر الناتج عن ذلك .

هذا و كانت سوني قد تعرضت لاختراق واسع على مستوى القسم المخصص للتصوير السينمائي و الافلام الوثائقية على يد هاكرز يطلقون على انفسهم حراس السلام “Guardians of peace” نتج عن ذلك حدوث اضرار بالغة اقتضت تحرك الاف بي اي لفك خيوط القضية .


المصدر