غوغل تطلب استخدام الأسماء الحقيقية في يوتيوب







غوغل تطلب استخدام الأسماء الحقيقية في يوتيوب

 25 يوليو 2012

 تسعى الشركة إلى تهذيب قسم التعليقات من خلال هذه الخطوة

تحاول غوغل تطبيق سياسة جديدة تسعى من خلالها إلى تنظيف جعل قسم التعليقات في موقع يوتيوب أكثر نظافةً وتهذيباً، وذلك من خلال تشجيع المستخدمين على إرسال التعليقات باستخدام أسمائهم الحقيقية.

عندما يحاول المستخدم الآن التعليق على أحد مقاطع الفيديو، ستظهر له رسالة تطلب منه البدء باستخدام إسمه الكامل ضمن الموقع حيث يتم أخذ الإسم الكامل من حساب المستخدم على شبكة +Google على اعتبار أن غوغل تطلب الإسم الحقيقي للمستخدم الذي يقوم بالتسجيل في شبكتها الاجتماعية.

وبعد ظهور الرسالة، يستطيع المستخدم رفض استخدام إسمه الحقيقي، وفي هذه الحالة ستظهر رسالة أخرى ضمن نافذة منبثقة تطلب من المستخدم تبرير قراره وتعرض عليه مجموعة من الخيارات هي:

  • قناتي هي لبرنامج أو لشخصية.
  • قناتي هي لمغني أو مجموعة موسيقية.
  • قناتي هي لمنتج، شركة أو مؤسسة.
  • قناتي مشهورة لأسباب أخرى.
  • قناتي هي للاستخدام الشخصي، لكني لا أستطيع استخدام إسمي الحقيقي.
  • لست متأكداً، سأقرر لاحقاً.

وتقدم غوغل المساعدة للمستخدم لمراجعة المحتوى الذي يعتزم نشره قبل أن يبدأ اسمه الحقيقي بالظهور في الخدمة. كما توضح للمستخدم بأنه يستطيع العودة إلى استخدام إسم المستخدم الخاص به عوضاً عن اسمه الحقيقي في أي وقت.

وكانت غوغل قد كشفت ضمن مؤتمرها الخاص بالمطورين في يونيو/حزيران الماضي بأنها تعمل على تحسين قسم التعليقات في يوتيوب، ومن المُعتقد بأن الإجراء الذي تم اتخاذه اليوم هو مجرد خطوة في سبيل التقليل من التعليقات الصادرة عن أسماء وهمية ضمن الموقع.



http://www.aitnews.com/latest_it_news/73882.html