البرازيل تعتقل إدارياً في جوجل بسبب فيديو سياسي







البرازيل تعتقل إدارياً في جوجل بسبب فيديو سياسي

 27 سبتمبر 2012

 رفضت جوجل حذف فيديو تم استخدامه ضمن حملة لمهاجمة أحد المرشحين في انتخابات تجري في البلاد

أقدمت الشرطة الفيدرالية البرازيلية على اعتقال الإداري في شركة جوجل فابيو خوسيه سيلفا كويلو وذلك بعد أن رفضت الشركة أمراً قضائياً بحذف فيديو سياسي مثير للجدل من موقع يوتيوب.

وأمر القاضي باعتقال كويلو بسبب مخالفة جوجل لقوانين الانتخابات في البرازيل والتي تمنع الحملات الدعائية الهجومية التي تستهدف تشويه سمعة الخصوم أثناء الانتخابات. وذكرت وكالة رويترز بأن متحدثاً باسم جوجل قال بأن الشركة ستستأنف القرار لأنها ليست مسؤولة عن المحتوى الذي يتم نشره في موقع يوتيوب.

وقد اتبعت جوجل إجراءًا مماثلاً في بداية الشهر الحالي حيث أمرت محكمة انتخابية في البرازيل أيضاً باعتقال إداري آخر في جوجل بسبب رفض الشركة حذف فيديو يسخر من أحد المرشحين. وكان رفض جوجل حينها قاطعاً حيث قالت بأنه يحق للمصوتين استخدام الانترنت للتعبير عن آرائهم بحرية حول المرشحين كنوع من ممارسة الديموقراطية وخاصةً أثناء الحملات الانتخابية، وفقاً لما نقلته رويترز، إلا أن قاضٍ آخر ألغى قرار الاعتقال حينها بعد يوم واحد فقط من صدوره.

يُذكر بأن جوجل كانت قد رفضت أيضاً قبل أيام حذف مقطع فيديو مُسيء للإسلام  تم نشره على يوتيوب، وقالت حينها بأن الفيديو لا يخالف شروطها التي تتيح حرية التعبير للجميع بشكلٍ متساوٍ، بحسب الشركة.



http://www.aitnews.com/latest_it_news/internet_news/78019.html