نقص السكر عند الحامل

تُصادف النساء الحوامل أثناء الحمل العديد من المشاكل المتنوعة، ومنها مشكلة اضطراب سُكر الحمل والذّي يكون أحيانا مرتفعاً و احيانا أخرى منخفضا، وهي من المشاكل الخطيرة بسبب تأثيرها على كلا من الأم والجنين معا، ولذلِكَ يجب الحرص على اكتشاف نقص السكر عند الحامل في وقتٍ مُبكّر من خلال متابعة أعراضه وتناول العلاج المُناسب لهُ.

أسباب نقص السكر عند الحامل

  • إصابة الحامل بارتفاع ضغط الدم .
  • وجود مشاكل في الضغط قبل الحمل.
  • مُعاناة المرأة من مشكلة الوزن الزائد خلال مراحل الحمل الأولى .
  • تقدم المرأة  في العُمر وبالأخص .
  • عن طريق الوراثة.

 أعراض نقص السكر عند الحامل

هُنالِكَ أعراضٌ شائعة ومُتكررة للإصابة بنقص السُكر أثناء الحمل،وهي:

  • الدوخة المُستمرة.
  • الشعور بالتعب الدائم والإرهاق.
  • رجفة اليدين.
  • الشعور الدائم بالصُداع.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • التعرُّق المُستمرّ والشديد.
  • الجوع المفاجئ.
  • زيادة نبضات القلب.

تأثير نقص السكر على الجنين

  •  إصابة الطفل بالبدانة لاحقاً في حياته.
  • إصابة الجنين بنقص الأكسجين .
  • مُعاناته من مرض هشاشة العظام.
  • تأثيره على أعصابه وبالتالي إصابته بتلف الأعصاب.
  • يؤدّي لدخول الطفل في غيبوبة.
  • إصابة الطفل بمشاكل في التنفّس بعد الولادة.
  • ظهور مرض اليرقان.
  • مشاكل في القلب.
  • إصابته بزيادة في كرات الدم الحمراء.

ولهذا يجب عند ظهور أيأعراض لنقص السكر في الدم،إجراء كافة الفحوصات والتحاليل للتأكّد من نسبة السكري ، مع اتباع نظام غذائيّ صحي وتناول الأطعمة والمشروبات التّي تحتوي على السُكر الطبيعيّ كعصير البرتقال والفواكه الطبيعيّ، اضافة الى تناول الحليب الخالي من الدسم، والعسل الطبيعيّ،مع الاهتمام بضرورة مُمارسة التمارين الرياضيّة المناسبة للمرأة الحامل.

إغلاق
إغلاق