سبب تسمية صلاة الجماعة وما هي أهميتها

إن الصلاة ليست فقط عماد الدين ولكن بدونها لا يكتمل إيمان الفرد، فعندما يختل توازن العمود يختل معه البناء بالكامل وربما يسقط، اضافة إلى أن الصلاة هي ركن من أركان الإسلام وهي أول ما يحاسب عليه المسلم في يوم القيامة.

الصلاة في الإسلام

بداية فإن الصلاة واحدة من العبادات السامية ، حيث أنها فرضت على المسلمين في السماء وذلك في أثناء رحلة الإسراء والمعراج، ولم تفرض عليهم في الأرض، مثل باقي العبادات عن طريق الوحي، وأن من صلحت صلاته فقد صلح عمله ومن فسدت صلاته فقد فسد عمله، ولشدة أهميتها كانت الصلاة هي آخر شئ أوصى به رسول الله المسلمين.

صلاة الجماعة

ويعتبر لصلاة الجماعة مكانة خاصة واهمية كبيرة، ولهذا يجب على المسلم أن يتمسك بها و يحافظ عليها،خاصة وأن ثواب صلاة الجماعة هو أضعاف مضاعفة لثواب صلاة الفرد بشكل منفرد، كما إنها تكمل من اسلام الفرد وعبادته لله سبحانه وتعالى، ولا يوجد على المسلم أي عذر في أن يتخلف عن أداء صلاة الجماعة في لحظة سماع نداء الصلاة.

أهمية صلاة الجماعة

لها العديد من الفوائد في حياة المسلم ، وهي:

  • يأخذ المسلم من خلالها الكثير من الحسنات وثوابها مضاعف .
  • صلاة الجماعة داخل المسجد تزيد عن الصلاة في المنزل بحوالي خمسة وعشرين ضعف.
  • فيها يجتمع المسلم مع باقي المسلمين خمس مرات يوميا .
  • حيث أن اجتماع المسلمين الأكبر يحدث مرة واحدة في العام أثناء الحج، والاجتماع الأصغر يحدث مرة كل أسبوع أثناء صلاة الجمعة، والاجتماع الدائم لهم يحدث يوميا خمس مرات في صلاة الجماعة .

سبب تسمية صلاة الجماعة بهذا الاسم

كما سبق وأشرنا إلى أنها  واحدة من أهم الروابط بين العبد وربه، ومن يلتزم بهذه الصلاة سيكون قد نال خير الدنيا وثواب الاخرة،وقد تم تسميتها بهذا الاسم حيث يجتمع فيها المسلمين ويتواجدون في مكان واحد وفي وقت واحد ويكون الامام هو شخص واحد.

إغلاق
إغلاق