ساعة الإستجابة في يوم الجمعة

ساعة الإستجابة في يوم الجمعة

يوم الجمعة عيد آخر من أعياد المسلمين، يتكرر إسبوعيا وهو خير يوم طلعت فيه الشمس منذ بدء الخليقة و حتى تقوم الساعة.
بل إنه كما قيل سيد أيام الإسبوع بأكمله وأمرنا الله عز وجل بتعظيمه وهذا اليوم العظيم به ساعة إستجابة والتي نتحدث عنها في مقالنا التالي بمزيد من التفصيل.

ما هو موعد ساعة الإستجابة ؟

تحرى الكثير من العلماء موعد ساعة الإستحابة في يوم الجمعة.
وقد اختلفوا في تحديد الوقت، حيث رأى البعض أنها ساعة جلوس الإمام على المنبر، بينما أكد آخرون بأنها آخر ساعة في يوم الجمعة، و غيرها الكثير من الآراء.
ولكنهم اتفقوا جميعا على أن وقت هذه الساعة يكون فيما بين بعد صلاة العصر و حتى غروب شمس يوم الجمعة
وذلك حسب كلام رسول الله صلي الله عليه و سلم ،حيث قال :
“الْتَمِسُوا السَّاعَةَ الَّتِى تُرْجَى فِى يَوْمِ الْجُمُعَةِ بَعْدَ الْعَصْرِ إِلَى غَيْبُوبَةِ الشَّمْسِ”.

فضل ساعة الإستجابة

أما عن فضل هذه الساعة المباركة فقد حدثنا عنها رسول الله بأنها ساعة يقوم فيها رب العزة بإجابة دعاء المسلم.
حيث قال رسول الله عليه أفضل الصلاة و السلام:
(يومُ الجُمُعةِ اثنتا عَشرة ساعةً، فيها ساعةٌ لا يُوجَدُ مسلمٌ يسألُ اللهَ فيها شيئًا إلَّا أعْطاه؛ فالْتَمِسوها آخِرَ ساعةٍ بعدَ العصرِ).

الدعاء المستحب في ساعة الإستجابة

ويفضل أن يقوم المسلم بالدعاء بكل ما تعلمناه من أدعية ذكرت في القرآن الكريم و على لسان نبينا الحبيب.
و أفضله هذا الدعاء الذي ورد في الحديث الشريف ، عن شكل العبسي قلت:
يارسول الله علمني دعاءًا أنتفع به؟فقالﷺ:”قل اللهم عافِني من شر سمعي وبصري ولساني وقلبي، ومن شر منِيِّي”.

إغلاق
إغلاق