حكم عقد القرآن في يوم الجمعة

تعتبر ليلة الجمعة واحدة من أهم الليالي التي يفضلها الكثيرين كي تكون اليوم الموعود الذي يتم فيه عقد القران على عروسه، وذلك باعتبار يوم الجمعة هو خير أيام الإسبوع وهو خير يوم طلعت فيه الشمس، وهو يوم فيه ساعة استجابة اضافة إلى كونه يوم عطلة يرتاح فيه الجميع كي يكونوا في أفضل حالاتهم خلال حفل الزفاف، ولكن هل فكرت يوما حول حكم عقد القرآن في يوم الجمعة، هذا ما سنتعرف عليه خلال السطور القادمة.

حكم عقد القرآن في يوم الجمعة

وقد ورد سؤال أخيرا إلى الموقع الإلكتروني الخاص بـ “دار الإفتاء المصرية”، حول حكم عقد القران في يوم الجمعة، وقد جاءت إجابة الفتوى والتي حملت الرقم 2286،كالتالي: ” لا يوجد أدني شك أن يوم الجمعة هو خير يوم من أيام الإسبوع طلعت فيه الشمس، والجمعة بمثابة عيد  أسبوعي للمسلمين، ولكن لا يجب أن نقوم بتعيين يوم مخصص كي يتم فيه عقد النكاح، سواء من أيام الأسبوع، ولا حتى من أيام السنة”.

سبب تفضيل يوم الجمعة في عقد القرآن

كما أكدت دار الإفتاء المصرية على أن بعض من الفقهاء قد استحبوا أن يكون عقد النكاح في يوم الجمعة،في داخل المسجد وذلك لأن بعض من السلف السابقين قد استحبوا ذلك،على سبيل المثال :سمرة بن حبيب وراشد بن سعيد.

إغلاق
إغلاق