الحامل وصبغة الشعر

تعتبر فترة الحمل عند النساء من أكثر الأوقات التي تدور فيها كافة الأسئلة عن كل صغيرة وكبيرة تقوم بها الأم، حيث يكون لها تأثير مباشر و أحيانا غير مباشر على الجنين، ومن تلك الأسئلة التي تتكرر بصفة مستمرة مع أغلب السيدات، هو سؤال عن الحامل وصبغة الشعر و هل تستطيع الحامل القيام بصبغ شعرها، و هل ستكون الصبغة آمنة على الجنين، و هل لها تأثيرات ضارة و ما هي نتائج صبغة الشعر على الأم و طفلها و في أي شهر من الحمل يكون استخدام الصبغة آمن على كل من الأم و الجنين.

الحامل وصبغة الشعر

وقد أكدت الدراسات الطبية بأنه يمكن للسيدة القيام بصبغة الشعر خلال حملها في أمان تام و لكن اشترطت الدراسة أن يتم عمل الصبغة بعد انتهاء فترة الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل وذلك بسبب خطورة إجراء الصبغة في تلك الفترة على كلا من الأم و الجنين على حد سواء.

حيث استخدام الصبغة في أشهر الحمل الأولى يعرض الجنين للخطر بسبب استنشاقه للأبخرة الكيميائية المتصاعدة من الصبغة، كما أنها مضرة على الأم خاصة أن الشعر خلال الأشهر الثلاثة الأولى يكون ضعيف و يزيد تساقطه.

نصائح استخدام الحامل لـ” صبغة الشعر “

  • يمنع صبغ الشعر خلال الشهور الثلاثة الأولى من الحمل.
  • يتم استخدام الحنة بدلا من الصبغة خلال شهور الحمل الأولى، حيث أنها طبيعية و بدون كيماويات و لا يوجد منها أبخرة قد تضر الجنين.
  • يتم الصبغ في مكانٍ مفتوح وجيد التهوية .
  •  أثناء عملية الصبغ يجب أن لا تصل الصبغة إلى فروة الرأس.
  • يتم استخدام قفازاتٍ ليد الحامل أثناء صبغ الشعر.
  • التأكد من تنظيف الشعرك جيداً، بعد الإنتهاء من الصبغة.

إغلاق
إغلاق