أغرب مصحف في العالم يصل إلى المدينة المنورة

بالفعل هو أغرب مصحف في العالم، حيث لم يتم كتابته بالقلم ولا تم رسمه بالحبر ولا تم تخطيطه بالفحم ولا باستخدام أي شيء آخر تقليدي ومعروف ، فهذا المصحف قد خياطته بالكامل و تطريزه بأيدي سيدة باكستانية، وضعت لنفسها شروطا عند بداية تفكيرها في كتابة المصحف، في عام 1987 م وانتهت منه بالكامل في عام 2018 م ، والآن يتم نقله إلى مدينة رسول الله صل الله عليه و سلم، ويستقر فيها شاهدا على إخلاص سيدة فقيرة لدينها و حبها للقرآن الكريم .

أغرب مصحف في العالم يصل إلى المدينة المنورة

تبدأ القصة الرائعة عندما فكرت السيدة نسيم اختر والتي تعيش في ولاية بنجاب بدولة باكستان، في خياطة و تطريز المصحف وكان ذلك في عام 1987م، ولكن أخذت على نفسها عهدا أن لا تعمل في المصحف إلا و هي طاهرة فقط ، وأن لا تخيط أي حرف منه إلا في أثناء الثلث الأخير من كل ليلة، لتظل السيدة نسيم تعمل في خياطة المصحف لمدة 35 عاما كاملة.

صور وصول المصحف إلى المدينة المنورة

أغرب مصحف في العالم يصل إلى المدينة المنورة
أغرب مصحف في العالم يصل إلى المدينة المنورة

 

أغرب مصحف في العالم يصل إلى المدينة المنورة
أغرب المصاحف في العالم يصل إلى المدينة المنورة
أغرب مصحف في العالم يصل إلى المدينة المنورة
أغرب المصاحف في العالم يصل إلى المدينة المنورة

إغلاق
إغلاق